منوعــات
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الحاسوب المحمول يؤثر على الخصوبة

الثلاثاء 09 نوفمبر 2010 08:29 صباحاً الحدث اليمنية ـ رويترز

 أثبتت دراسة أن (الكمبيوتر) الحاسوب المحمول قد يؤثر على خصوبة الرجال، وقال عالم المسالك البولية المشرف على الدراسة يليم شينكين من جامعة ولاية نيويورك في ستوني بروك أنه لا يمكن تفادي ذلك إلا بوضعه على المكتب.

 
ونشرت هذه الدراسة بدورية الخصوبة والعقم واستخدم فيها ترمومترات لقياس درجة حرارة الصفن (أكياس الخصية) لدى 29 شابا يضعون الكمبيوتر المحمول على ركبهم وارتفعت درجة حرارة الصفن لدى الرجال بدرجة أكثر مما ينبغي حتى مع وجود وسادة أسفل الجهاز.
 
وأفاد شينكين بأنه في غضون عشر أو 15 دقيقة تصبح درجة حرارة الصفن لديهم أعلى بالفعل مما نعده آمنا ولكنهم لا يشعرون بذلك.
 
ونفى وجود دراسات عن مدى تأثير الكمبيوتر المحمول على خصوبة الذكور، مشيرا إلى أن أبحاثا سابقة أظهرت أن ارتفاع درجة حرارة الصفن حتى أكثر من درجة مئوية واحدة يكفي لإلحاق الضرر بالحيوانات المنوية، إلا أن وضع الكمبيوتر على الركبتين مع ضم الساقين لمدة ساعة يزيد درجة حرارة الخصية بمعدل 2.5 درجة مئوية.
 
وقال لرويترز "لن أقول إنه إذا بدأ شخص ما في استخدام أجهزة الكمبيوتر المحمول سيصبح عقيما"، وحذر من أن الاستخدام المتكرر له قد يؤدي لمشاكل في الإنجاب، وأضاف أنه حتى مع فتح الساقين لا تزال درجة الحرارة أعلى مما نسميه آمنا.
 
وقالت الجمعية الأميركية للمسالك البولية إن ما يقرب من واحد بين كل ستة أزواج في الولايات المتحدة لديهم صعوبة في الحمل، نصفهم يرجع النصف للعقم عند الذكور.