الحدث الرياضي
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

المنتخب اليمني يتعادل مع نظيره الكوري الشمالي بهدف لمثله في مباراة ودية

الأربعاء 10 نوفمبر 2010 09:50 مساءً الحدث اليمنية ـ المحرر الرياضي

تعادل منتخبنا الوطني مع منتخب كوريا الشمالية بهدف لمثله في المباراة الودية التي جمعت الفريقين مساء اليوم على ملعب 22 مايو بمدينة عدن في إطار استعداد منتخبنا لبطولة خليجي عشرين المقرر إقامتها في كل من عدن وأبين في الثاني والعشرين من الشهر الجاري..

وتقدم الكوريون في الدقيقة الثانية من عمر الشوط الأول بعد دربكة في خط دفاع منتخبنا الوطني استغلها الكوريون ليحرزوا هدفهم الأول..

حاول منتخبنا بعد ذلك أن يعدل النتيجة لكن التكتل الكوري الدفاعي حال دون ذلك، لتمر عشرون دقيقة أولى على هذا الحال باستثناء هجمة خطرة لمنتخبنا في الدقيقة 15 تلتها هجمة كورية مماثلة في الدقيقة ذاتها..

من بعد الدقيقة عشرين بدت الأفضلية واضحة لمنتخبنا من خلال الضغط المستمر والسيطرة الواضحة على مجريات اللعب، لترجم ذلك إلى إحرازه لهدف التعادل عن طريق اللاعب الخطير أكرم الورافي في الدقيقة 42، لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي هدف لمثله..

لم نتمكن من مشاهدة البداية للشوط الثاني لأن قناة سبأ كانت منشغلة ببعض الإعلانات، وبما أن الشوط ابتدأ من الدقيقة تسعة وأربعين فلم أشاهد سوى الهجمة الخطرة في الدقيقة خمسين منه للاعب على النونو..

لم تشهد النصف الساعة المتبقية سوى تراجعا في مستوى أداء منتخبنا الوطني وبعض الهجمات الخطرة لمهاجمي منتخب الكوريا، والتي تناوب في صدها الحارس محمد عياش والبديل جاعم، لينتهي اللقاء بذات النتيجة..

الجدير بالذكر أن منتخبنا الوطني كان قد تعادل في المباراة السابقة مع منتخب أوغندا بهدفين لمثلهما على ذات الملعب.

ـــــــ

·        لازال المصور مولعا بعرض اللقاءات التي لا علاقة لها بالمباراة أثناء ما المباراة قائمة.

·        معلقون بلهجات مغاربية يقولون "منتخبنا الوطني.. هل جنسنا معلقين إلى جانب اللاعبين؟. متى سنجنس مشجعين أيضا.. على كل كان التعليق رائعا.