إقتصـاد وتنمية
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

وزير التجارة يدعو إلى استغلال قطاع المحاجر وعدم الاعتماد على القطاع النفطي فقط

الاثنين 28 أبريل 2008 06:33 مساءً

قال الدكتور يحيى المتوكل وزير الصناعة والتجارة إن قطاع المحاجر يمثل جزءا أساسيا غير مستغل في قطاعات الاقتصاد الوطني .

وأضاف المتوكل في كلمته التي ألقاها في  ورشة العمل حول تنمية صادرات أحجار البناء والزينة  التي نظمها اليوم بصنعاء الجهاز الفني للمجلس الأعلى لتنمية الصادرات بالتنسيق مع هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية إن الدراسات تؤكد على أن قطاع المحاجر من القطاعات الواعدة في اليمن وانه يجب  علينا  تنوع قاعدة الاقتصاد الوطني وعدم الاعتماد على النفط فقط ، مشيرا في هذا الصدد إلى أن مجلس الوزراء قد وجه بسرعة إجراء الدراسات لإنشاء السكك الحديدية التي ستساعد كثيرا في دعم الاقتصاد الوطني .

من جانبه قال الأستاذ نعمان محمد الملصي أمين عام الجهاز الفني للمجلس الأعلى لتنمية الصادرات إن الدراسات تؤكد وجود كميات هائلة من الأحجار سواء كانت أحجار جرانيت أو أحجار البناء .

وأضاف الملصي إن الدراسات التي قامت بها هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية  تبين وجود 300 مليون متر مكعب في 230 موقع للجرانيت والرخام ، مشيراً إلى أن حجم سوق الرخام والجرانيت في العالم يبلغ 22 مليار دولار من عام 2003 – 2006 م

أما الدكتور إسماعيل الجند رئيس هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية فقد أشار إلى أن اليمن غنية جدا بالأحجار  لان مكاشف الصخور لا تغطيها الغابات ولا الثلوج وبدا الاهتمام بهذا الموضوع من بداية التسعينات عندما تم إنشاء جمعية منتجي ومصدري الرخام والجرانيت  .

من جهته طالب احمد على الشليف رئيس جمعية منتجي ومصدري الرخام والجرانيت طالب الحكومة بتوفير وسائل النقل حتى يتمكن المنتجون من تصدير الأحجار إلى الدول الأخرى التي وخاصة دول الجوار التي ترى في الأحجار اليمنية ذات ميزة فريدة ورائعة لان عمرها الافتراضي كما بينته الدراسات الايطالية يزيد عن 300 سنة عكس الأحجار الأخرى التي يتم استيرادها من بلدان أخرى مثل سوريا والأردن وفلسطين التي لا يزيد عمرها الافتراضي عن 100 سنة  .