رياضة
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الجزائري سعدان يقترب من تدريب اليمن

السبت 25 ديسمبر 2010 12:27 صباحاً الحدث اليمنية ـ العزي العاصمي

بات المدرب الجزائري رابح سعدان بات قريبا من العودة إلى اليمن لتدريب المنتخب الأول خلفا للكرواتي يوري ستريشكو ، بعد نجاح المفاوضات بين الطرفين ووصولها إلى مرحلتها النهائية وفقا لمصادر مطلعة في إتحاد كرة القدم اليمني، ووفقا لهذه المصادر فقد أبدى سعدان موافقة نهائية للعودة إلى اليمن مشترطا اصطحابه لمساعديه السابقين في الجهاز الفني السابق للمنتخب الجزائري زهير جلول وحسان بلحاجي، وكان أحمد صالح العيسي رئيس الإتحاد اليمني لكرة القدم قد أكد في تصريحات صحفية عقب خليجي 20 في عدن وأبين، أن الجزائري سعدان من بين الخيارات التي وضعت أمام الإتحاد من المدربين لخلافة ستريشكو قبل أن يقال ستريشكو رسميا.

ووفقا للمصادر الاتحادية فإن سعدان اشترط 20 ألف دولار لتولي شئون المنتخب اليمني، فيما لا يوجد أية استحقاقات رسمية حالية لدى المنتخب اليمني خلال العام المقبل 2010م باستثناء الحديث عن تنظيم بطولة للقرن الأفريقي أو بطولة دول البحر الأحمر التي وجه بتنظيمها والدعوة لها رئيس الجمهورية لتقام خلال أحد شهري مارس أو أبريل القادمين في عدن، وكان سعدان رفض عرضا مغريا لتدريب المنتخب التونسي شريطة أن يبلغ نهائي أمم أفريقيا المقبلة، خلفا للفرنسي بيرترون مارشان ، وهو ما لم يوافق عليه المدرب الجزائري الذي أكد عدم تحمله نتائج سابقه مارشان.

فشل فريق وحدة صنعاء الملقب بزعيم أندية العاصمة في تحقيق نتيجة إيجابية ليسقط مجددا في عقر داره أمام ضيفه القوي شعب حضرموت الطامح للمنافسة على اللقب ، بهدف وحيد في المباراة التي جرت على ملعب الأهلي بصنعاء في مفتتح الجولة السادسة للدوري عصر الخميس، سجل الهدف لشعب حضرموت مدافعه عماد الخامري، ليسجل الشعب الحضرمي ثاني فوز له هذا الموسم في العاصمة صنعاء بعد فوزه في جولة سابقة على شعب صنعاء في ملعبه وبين جماهيره، وبهذا الفوز المستحق لشعب حضرموت أضاف إلى رصيده ثلاث نقاط ليصبح عشر نقاط متقدما للمركز الثالث بصورة مؤقتة بانتظار نتائج بقية مباريات الجولة فيما ظل وحدة صنعاء على حاله قابعا في ذيل القائمة برصيد نقطتين، وهو الأمر الذي أزعج جميع محبيه بانتظار ثورة تغييرات قد تحدث خلال الأيام القليلة القادمة .

هذه الخسارة الرابعة للفريق الأزرق العاصمة المتوج بلقب الدوري اليمني من قبل أربع مرات، أزعجت جماهير النادي كثيرا لتثور على هذه الأوضاع وتطالب إدارته بالرحيل بعد أن فشلت في تحقيق المراد وفشل الجهاز الفني للنادي بتقديم النتائج التي كان يطمح إليها النادي.

البيان