رياضة
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

سعدان يعود لتدريب اليمن من جديد

الجمعة 31 ديسمبر 2010 01:42 مساءً الحدث اليمنية ـ طاهر حزام

أعلن الاتحاد اليمني لكرة القدم بدء المفاوضات الرسمية مع الجزائري رابح سعدان للإشراف على المنتخب الأول خلفا للمدرب الكرواتي يوري ستريشكو، إضافة إلى دعوة من أحمد صالح العيسي لزيارة اليمن.

وتأتي زيارة سعدان إلى اليمن بعد أن وصلت المفاوضات معه إلى مرحلة متقدمة، حيث تم الاتفاق على الخطوط العريضة، وبانتظار استكمال تلك المفاوضات وتتويجها بالوصول إلى صيغة نهائية تمهيدا لتوقيع العقد التدريبي لتولي رابح سعدان مهام قيادة المنتخب خلال الفترة المقبلة.

وحسب الاتحاد اليمني فإن سعدان سيلتقي فور وصوله رئيس اتحاد كرة القدم، ومن ثم بدء جلسة المفاوضات حول العقد التدريبي الذي ينص على تولي سعدان مهام قيادة المنتخب لمدة أربع سنوات مقابل راتب لا يتجاوز 20 ألف دولار. وكان اتحاد كرة القدم قد أجرى سلسلة من المفاوضات مع مدربين عدة من أوروبا وإفريقيا، ووقع الاختيار على ثلاثة مدربين تم منحهم الأولوية وفي مقدمتهم المدرب الجزائري رابح سعدان الذي يمتلك سجلا حافلا وحقق نجاحات كبيرة خلال مشواره التدريبي، وأبرز تلك الإنجازات قيادته للمنتخب الجزائري إلى نهائيات أمم إفريقيا وكأس العالم مرتين. وبدأ المدرب الجزائري سعدان تدريبه للمنتخب اليمني عام 2004 لمدة عامين، بمقدم عقد بلغ 60 ألف دولار، ومبلغ 120 ألف دولار كراتب سنوي، إضافة إلى توفير السكن المناسب والتأمين الطبي والسيارة، لكنه غادر اليمن عام 2006 رغم تجديد العقد معه حتى عام 2007 بعد أن ذكر ''أنه وجد في اتحاد الكرة اليمني حينها من يعمل ضد الكرة اليمنية ومصلحتها''.

الاقتصادية السعودية