حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

نفى ان يكون شيعيا واكد على انه سني ومرجعه إلى الكتاب والسنة، وعقيدته عقيدة أهل السنة والجماعة.

الأحد 04 مايو 2008 08:26 صباحاً

في بيان صادر من  مدير الشؤون الخاصة في مكتب الحبيب علي زين العابدين الجفري

  تلقى ا لــ حدث نسخة منه من مكتب الداعية اليمني الحبيب علي زين العابدين الجفري نفي فيه ما أوردته "وكالة أنباء فارس" الإيرانية عن انتقاله إلى المذهب الجعفري، واوضح أنه سني، ومرجعه إلى الكتاب والسنة، وعقيدته عقيدة أهل السنة والجماعة. وكان اصدار البيان ردا على  وكالة أنباء فارس حيث كانت قد اوردت خبرا مفاده أن "العالم الديني المعروف بتصوفه الشيخ حبيب علي الجفري أعلن انتماءه لمذهب أهل بيت الرسول (ص).. وأكد انه يعمل من الآن فصاعدا بمذهب أئمة أهل البيت".

algafrea.jpg

وقالت الوكالة في خبرها الذي نشرته في 1-5-2008، إن "هذا الداعية السني المعروف بتصوفه قد وجّه صفعة جديدة هذه المرة ومن العيار الثقيل إلى.. المعادين لأهل البيت.. عندما أعلن ذلك على الملأ وفي حوار أجرته معه قناة اقرأ الفضائية الخميس الماضي".

وقد حذر البيان من الادلاءات الغير صحيحة فاورد قائلا " في زمن انتشار الفتن، وقلة الأمانة، والافتراءات والأكاذيب والإدلاءات غيرالمسؤولة، وعدم التبيّن قبل نقل الإشاعات، واللعب على الوتر الطائفي، لبث

الفرقة والتباغض، فيما بين أفراد الأمة الواحدة، إضعافاً لبنيانها ونيلاً من قوة لحمتها، الأمر الذي يسعى إليه المتربصون بهذه الأمة سعياً حثيثاً؛

كما استغرب البيان من وكالة انباء فارس اقوالها فقال " يبدومستغرباً غاية الاستغراب أن تتسرع وكالة أنباء ذات شأن مثل وكالة أنباء فارس،إلى جانب غيرها، بنقل خبرٍ عارٍ عن الصحة دون تثبت أو تبيّن - من مصدر مشبوه كرر تناقله أكثر من مرة هذا العام من خلال موقعه الإلكتروني المشبوه – وهو

إشاعة خبر تحوّل الحبيب علي زين العابدين الجفري من المذهب السني إلى المذهب

الشيعي.

هذا وقد ختم البيان بالاعلان التالي "

نعلن القول بأنه مع احترامنا العميق لكافة الطوائف سنة وشيعة ووهابية وإباضية، فإن الحبيب علي زين العابدين بن عبد الرحمن الجفري سنيٌّ، ومرجعه إلى الكتاب والسنة. وعقيدته عقيدة أهل السنة والجماعة التي حررها الإمامان الأشعري والماتريدي، وفي الفقه يرجع إلى ما استنبطه الأئمة الأربعة أبو حنيفة ومالك

والشافعي وأحمد، مع ما انعقدت عليه قلوب سواد أهل السنة والجماعة من حب آل

البيت وإجلالهم واحترامهم وإتباع هديهم. وقد تلقى هذا المعتقد وهذه الأصول

بالسند المتصل المكين كابراً عن كابر..

واختتم البيان قائلا " يرحم الله تعالى المرجع الشيعي الشيخ محمد مهدي شمس الدين حيث قال: "من شروط

نجاح التقريب بين المذاهب الإسلامية الامتناع عن النشاط التبشيري فيمابينها..". هذا وإن مسؤولية الخطاب الإسلامي اليوم وما يتوجه إليه من أسئلةوتحديات لأكبر بكثير من هذه الرعونات.. مما يدعو الجميع للأخذ بالجد والعزم فيالارتقاء فوقها إلى مستوى المسؤولية التي أناطها الله تعالى بالجميع، والله ولي التوفيق..

حرر بتاريخ 26-4-1429هـ الموافق 2-5-2008م

 

علوي بن يحيى الجفري

مدير الشؤون الخاصة في مكتب الحبيب علي زين العابدين الجفري