أدب وثقـافة
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

هذيان الحرف بين تضاريس الوطن

الجمعة 16 مايو 2008 12:29 مساءً

هذيان الحرف  بين تضاريس الوطن

كالبرد القارص أو كالنهر الخالد

أيرتفع المد من عمق المواجع

أيستعير  الذهاب حنينه

من عمق الإياب

 

أيا ايها الإياب الراحل  للذهاب

تلملم الصعود والهبوط

من نبضة القلب الخافق

 

 

في أي اتجاه  تحاول النهوض

حين غزة شيخوخة المواسم

حدق العيون

 

أيا  أيها المصلوب على  جدران الدموع

وبين صمت  الخشوع تنتظر هبة الجموع

 

**********

فواصل  ..  فواصل .. فواصل بين الدمار والرماد

جحافل  قوافل تمددت تمرغت تسربلت  بعار الدماء

تكورت قبضة الذل الجاثمة تنتظر النهوض

لامتطاء مواسم الاحتواء

 

*********

هناك خطاب  فتاك هزم  جيش الأعداء

وهنا تصريح  لملم شتات  الإخوة  الأعداء

والأفق غائم  ونحن كبش  فداء

 

********

كسيح أنت  أيها  الحرف

بين كماشة السلام أو الاستسلام

وزمهرير المليشيات السوداء

سلطة هناك ... انقلاب هنا

وهذا الوطن الذبيح هو الأضحية

 

 

**********

وحيد شريد عجوز طريد

لا بل أنا  مسافر عنيد

تحطمت على صخرتي كل الجهود

فتح  الايباء   ... حماس الانتماء

أمراض تشتد وينتشر الوباء

 

 

وحيد شريد أكتب قصيدة  الهجاء

نزف من شريان  مخنوق بالوفاء

لوطن ينتحر بصمت الليل العاري

 

شريد  وحيد الملم  اسمالي

بيدي  خنجر  يطعن  اجيالي

ويدي الاخرى ذاكرة  تخون طفولتي

تشنق  أفكاري

 

شتاء  شقاء  نشيد  القلوب

سفر  الاياب جحاف  الأصدقاء

رياء  رثاء  وفاء .. دقات  القلوب وجيب

دون وطن دون  مقل  دون حياء

انت  أيها المبجل  فينا

جميل  وديع  كليل بديع

كرائحة  القرنفل  أو كطعم النبيذ

 

عنيد  عنيد كشبابيك  صفراء

أو كانهيار  تلجي النشيد

حين  يغمرني الصقيع

أتوه أضيع  .. كبش  فداء

محرقة  أنت أو أنا  محرقة الوفاء

سؤال  عجيب غريب كليلي  السليب

أو كاسمي الصليب على  منابر العزاء

حروفك  أسمي

وأسمي  فلسطيني فهل  أنت  أنا 

* شاعرة  يمنية الدم والميلاد والهوية فلسطينية الزوج والأبناء والانتماء ، تعيش في فلسطين