ثقافة وفنون
Google+
مقالات الرأي
لكم مفاتيح الجنة.. ولهم مفاتيح الفلة
مقتل قائد جبهة الحدود التابع للحوثيين وخليفة الملصي، اللواء ناصر القوبري. قتل اليوم حسب إعلان جماعة
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

لمن أشكيك يا صنعاء

السبت 14 يونيو 2008 09:48 مساءً

هاأنا ذا عائدٌ إلى من  قالت لي مغرومة

إلى الحلوة إلى الهيفاء والغراء

ومن بالكبر مجنونة

 إلى من طعنت قلبي المشئوم

في سكين مسمومة

فإما أن تزيل السم من جسمي

وأما أن يموت القلب

في طعنات محسومة

 

هاأنا عائدٌ

 إلى من أحببت فيها من يؤذيني

إلى من فتاها كان

في نار يكويني

يواعدني

يجاملني

يراوغني ويرميني

 

إلى الحمقاء

إلى من لا تزيل الظلم

عن مظلوم مسكين

 

إلى من فتاها قال

روحي أنت

وحين أتيتُ والأشواق تحملني

طعن قلبي بعز الظهر

ومزقه بسكين

 

أيا صنعاء ما أقساك

فمن فيك يواسيني

تغنى فيك من حبوا

بالألحان تبكيني

ووردك لونه من وجد

سأبعد عنك فعفيني

 

لمن أشكيك

أيا صنعاء –فيا صنعاء!!!؟!

لماذا تذبحين الحب ؟

لماذا تخذلي المظلوم؟

من بين الملاعين؟

 

لمن أشكيك يا صنعاء؟

يا سمراء بين البيض

وبين السمر      

قالوا عنك الشقراء

فمن غازلك عن بُعد

تعلق في ظفائرك

وضاع بعينك السوداء

 

فهذا الحب عن بُعد

زُلال الماء في الصحراء

ولكن من يعاشرك

يقاسمك رغيف الخبز

وكأس الماء

يزيح نقاب عيناك

ويسألك  تحبيني

لإدرك أنك خرساء

 

وغني في رموش العين

وورد الخد والنهدين

لا أيقن أنك طر شاء

ولو غاص ببحر الشعر

وجاء با للول والمرجان

وصاغ بها عقود الحب

وعطرها من الفيحاء

وقال إليك أهديها

فلا فرح ولا حزن بعينيك

وهذا لأنك عمياء

لمن أشكيك يا صنعاء!!؟!

 

Mogib hassan