منوعــات
Google+
مقالات الرأي
التكتل الجديد ضد طهران
الحقيقة فاجأتنا التحولات بسرعتها. فمنذ إعلان واشنطن قرارها ضد حكومة إيران، بدلت بريطانيا وألمانيا موقفهما،
ملاحظات حول ما جرى في مأرب اليوم
قتيلان في مأرب: واحد من الأمن والآخر من المحتجين، الذين تجمعوا اليوم أمام مبنى المحافظة احتجاجاً على بعض
هل يتخلى صالح عن الحوثي؟
عن مواجهة الحوثيين الموعودة في صنعاء، يقول مسؤول الدعاية والإعلام في فريق الرئيس اليمني السابق علي عبد الله
حماقة المنتقم
لم يعد أمام صالح من شيء يعمله إزاء تضييق الخناق عليه من قبل حليفه الحوثي سوى الكلام .. الكلام وحده ، وليس أكثر
سفارة أمْ قسم شرطة!
سفارتنا في موسكو تأمر باعتقال الطلبة اليمنيين!ماهي علامة الديبلوماسي الفاشل؟أن يصبح شرطيًاويعتقل
لا أمل في النخب اليمنية
أفرزت التحولات الاجتماعية والسياسية في اليمن طوال عقود ملامح جيل جديد من النخب اليمنية الشابة، وشكلت الثورة
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

ينشر هذا بنا على طلب إحدى أميرات الجن:اشترطت نشر قصته في الصحافة للخروج من جسد مريض أحبته

الأحد 23 نوفمبر 2008 10:17 صباحاً

في موقف قد يعد من ضرب الخيال,"لكنه في الحقيقة حدث علي ارض الواقع".اشترطت احدى بنات حاكم من حكام الجن"كفانا الله شرهم",الخروج من جسد احد الأمراض (مريض مس) ان تنشر قصتها معا المريض في وسائل الإعلام.

وقالت مصادر قبليه لــ(مراسل الحدث):ان جنيه تدعى "أميره"وهي إحدى بنات ملك من احد أقوى ملوك الجن العرب"حسب تصنيفها",  الخروج من جسد مريض يدعى"حسين عزيز صالح "من أهالي قريه الجرشه بمديريه ميفعه عنس (الى الشمال من مدينه ذمار) ,حتى يتم نشر قصه دخولها جسد المريض منذ خمس سنوات مرورا بإسلامها على يديه حتى رحيلها عنه .في وسائل الاعلام."ليعرف الناس ان الجن اصناف" حد تعبير المصدر نقلا على لسانها.

وقال (محمد على الصوفي):ان الشاب منذ خمس سنوات بدات حالته تتغير ويقوم بأعمال غريبه ودائم الخروج من بيته في الليل الى ضواحي القريه.

واضاف"الصوفي"وهواحد اقربا الشاب: عندما انكشف الامر بدأت  رحله العلاج لكن "اميره-الجنيه" اشترطت في اخر المطاف  ان تنشر قصتها في الصحف وذالك بسبب حبها الشديد له.

الامر الذي اكده الشيخ المعالج"صدام حسين الصوفي"لــ(مراسل الحدث) المعالج.الصوفي وهو من ذات المنطـقه,أضاف قائلا:هذه الاميرة "الجنيه"اعجبت بالشاب وبدات في اغرائه لكن الأمور تطورت حتى اسلمت على يديه بعد ان كانت كافره