الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
اليمن بين المأساة الإنسانية والتعنت السياسي
  المدخل لحل المأساة الإنسانية في اليمن والمباشرة في إيجاد مخارج منها يكون بالسياسة، كما قد يكون بجعل
اليمن بين الانسانية والسياسة
كلما سارع مارتن غريفيث في الذهاب الى السياسة، كلما كان ذلك في مصلحة اليمن. لا تستطيع المأساة الانسانية
“قتل” خاشقجي إعلاميًا
بالإضافة إلى العسكرية، تموج المنطقة بالمزيد من المواجهات، امتداداً للصراع المستمر منذ نحو سبع سنوات في
قبل أن يتسع الخرق على الراقع..
يذكرنا ما يحدث الآن في عدن وما حولها بما كان يحدث في صنعاء وما حولها في صيف وخريف 2014.. يزحف الحوثي من صعدة
اليمن.. تآكل القوى المليشياوية
قد تتحوّل عوامل الصعود السريع لقوى ما إلى عوامل قد تؤدّي إلى سقوطها، وبقدر ما يشكل ذلك مفارقةً في صيرورة
تحذير!
زلزال الدولار يهز شرعية هادي والتحالفصمتكم يخزي!ستفقدون أنفسكم خلال ساعات إذا لم تتحركوا الأسوأ من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الرئيس هادي: من لا يعجبة الحوار الباب أمامه الاسباب الحقيقية لانسحاب حميد الاحمر وباسندوة من الحوار الوطني

الاثنين 18 مارس 2013 01:01 مساءً صحيفة الحدث - خاص
عقب الرئيس عبد ربه منصور هادي علي فوضي و بعض الإختلالات حدثت أثناء الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الحوار الوطني الذي بدأ فعالياته في دار الرئاسة بالعاصمة صنعاء .
وقال الرئيس هادي بعبارة كررها لأكثر من أربع مرات حيث قال: "من لا يعجبه الحوار الباب أمامه".
وطالب شخص ناداه بصاحب نقطة النظام بالتوقف ووجه بالهدوء في القاعة,قبل ان يكرر عبارته "من لايعجبه الحوار الباب امامه.
من جانب اخر فقد تغيب رئيس حكومة الوفاق الوطني محمد سالم باسندوة عن حضور الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الحوار الوطني الذي انعقد في دار الرئاسة .
 
مصادر اعلامية قالت بان باسندوة رفض الحضور بعد طلب حميد الاحمر منه عدم الحضور , والذي كان قد اعلن في وقت سابق انسحابه من مؤتمر الحوار .
واشارت المصادر ان الاسباب الحقيقة لاعلان انسحاب حميد الاحمر , هو رفض الرئيس عبدربه منصور هادي لقائمة من 17 شخصا تقدم بها حميد الى الرئيس هادي لضمها في قائمته وتلك الاسماء كانت مقدمة له من ممثلي ثوار وثائرات في ساحات التغير ومن هم مستقلون لا احزاب لهم من المجلس الوطني لشباب الثورة , غير ان الرئيس هادي رفض ضم اي من الاسماء التي تقدم بها حميد .
وكان حميد الاحمر قد هدد برفض نتائج الحوار في تصريح لقناة العربية , وقال ان نتائج الحوار ستكون مرفوضة مالم يستجيب الرئيس هادي لمطالب الثوار الحقيقين وممن شاركوا في الربيع العربي في اليمن".

علما بأن الحوار الوطني لم يشمل الكثير من القيادات المستقلة والشبابية التي كان لها دورا بارزا في الثورة الشعبية .