الحدث العربي والدولي
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الرئيس المصري في باكسان في اول زيارة منذ عقود

الاثنين 18 مارس 2013 05:08 مساءً الحدث - يو بي آي

 وصل الرئيس المصري محمد مرسي، إلى باكستان الاثنين في زيارة هي الأولى من نوعها لرئيس مصري إلى باكستان منذ عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر في ستينيات القرن الماضي.
وذكرت وسائل إعلام باكستانية أن مرسي وصل إلى باكستان على رأس وفد رفيع المستوى، مشيرة إلى أنه "أول رئيس مصري منتخب ديمقراطياً يزور باكستان".

وأضافت أن آخر زيارة لرئيس مصري لباكستان قام بها جمال عبد الناصر في ستينيات القرن الفائت.

وأشارت إلى أن مرسي سيلتقي نظيره الباكستاني على انفراد قبل ان ينضم إليهما بقية أعضاء وفديهما.

ومن المتوقع أن يجري الرئيسان محادثات مكثفة تشمل العلاقات الثنائية، وقضايا إقليمية ودولية ذات اهتمام مشترك. ومن المتوقع أيضا أن يوقعا اتفاقيات عديدة.

وكانت وزارة الخارجية الباكستانية أعلنت في بيان السبت الماضي، أن مرسي "سيجري في 18 آذار/ مارس (الجاري) زيارة رسمية لباكستان بدعوة من الرئيس الباكستاني"، وأشارت إلى أن الزيارة "ينظر إليها كنقطة تحوّل تاريخية في العلاقات التقليدية والصديقة بين البلدين الإسلاميين الكبيرين والمهمين".

وقال البيان إن قرار الرئيس المصري اختيار باكستان كأول بلد يزوره في جنوب آسيا يظهر رغبة مصر بإضافة فصل جيد في علاقاتها الثنائية مع باكستان، لافتاً إلى أن الزيارة من شأنها أن تقوي العلاقات بين القاهرة وإسلام آباد على مختلف الأصعدة.