الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
اليمن بين الانسانية والسياسة
كلما سارع مارتن غريفيث في الذهاب الى السياسة، كلما كان ذلك في مصلحة اليمن. لا تستطيع المأساة الانسانية
“قتل” خاشقجي إعلاميًا
بالإضافة إلى العسكرية، تموج المنطقة بالمزيد من المواجهات، امتداداً للصراع المستمر منذ نحو سبع سنوات في
قبل أن يتسع الخرق على الراقع..
يذكرنا ما يحدث الآن في عدن وما حولها بما كان يحدث في صنعاء وما حولها في صيف وخريف 2014.. يزحف الحوثي من صعدة
اليمن.. تآكل القوى المليشياوية
قد تتحوّل عوامل الصعود السريع لقوى ما إلى عوامل قد تؤدّي إلى سقوطها، وبقدر ما يشكل ذلك مفارقةً في صيرورة
تحذير!
زلزال الدولار يهز شرعية هادي والتحالفصمتكم يخزي!ستفقدون أنفسكم خلال ساعات إذا لم تتحركوا الأسوأ من
نصيحة خالصة
هل تضحكون على الناس أم على أنفسكم يا مسؤولي سجن بئر أحمد في عدن؟ لديكم أوامر قضائية بالإفراج عن معتقلين في
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

محكمة الجنايات الدولية تتسلم دعوى ضد مسؤولين قادوا انتهاكات في جنوب اليمن

الخميس 21 مارس 2013 04:00 مساءً الحدث - متابعات

 قالت منظمة حقوقية تنشط في المحافظات الجنوبية إنها سلمت محكمة الجنايات الدولية ملفاً يشتمل على رصد بالاعتداءات النظامية على المحتجين في الجنوب منذ 2007.

وذكر تقرير صحفي أن الحركة الشعبية للدفاع عن الحريات وحقوق الإنسان سلمت الثلاثاء الماضي ملفاً لمحكمة الجنايات الدولية لاهاي يتضمن دعوى ضد مسؤولين وأشخاص متهمين بالمسؤولية عن انتهاكات ضد مواطني الجنوب منذ حرب 1994.

ونقل عن رئيس الحركة خضر الميسري قوله إن الحركة سلمت لمدعي عام محكمة الجنايات الدولية وقائع و أدلة كان طلبها في وقت سابق كي يتسنى له المضي في إجراءات الدعوى.

والمدعى عليهم في دعوى الحركة الشعبية هم الرئيس السابق علي صالح وقائد سلاح الجو السابق محمد صالح الأحمر ورجل الدين عبدالوهاب الديلمي المتهم بإصدار فتوى دينية، سوغت قتل مواطني الجنوب عام 1994 ورئيس جهاز الأمن السياسي غالب مطهر القمش وقائد المنطقة العسكرية الجنوبية السابق مهدي مقولة إضافة إلى قادة سبعة ألوية عسكرية تتمركز في محافظات الجنوب.

ومن القادة الأمنيين المدعى عليهم وزير الداخلية السابق رشاد العليمي ومدير الأمن العام في عدن سابقاً عبدالله قيران ووكيل جهاز الأمن القومي السابق عمار محمد عبدالله صالح ورئيس أركان قوات الأمن المركزي السابق يحيى محمد عبدالله صالح.

وذكرت الدعوى أن المدعى عليهم مسؤولون جنائياً عن "جرائم" ارتكبتها قوات تخضع لإمرتهم ولم يتخذوا التدابير اللازمة لمنعها أو يحيلوا المتورطين في الجرائم إلى المساءلة الجنائية كما أوضحت دور كل واحد منهم في الاعتداءات التي وقعت على المواطنين في الجنوب.
الإشتراكي نت