أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

اللجنة العسكرية تكشف عن هوية من يقف وراء محاولة اغتيال ممثل الحوثيين في مؤتمر الحوار

الأحد 24 مارس 2013 10:31 صباحاً الحث - صنعاء

قالت اللجنة العسكرية لتحقيق الأمن والاستقرار واللجنة الأمنية العليا في بيان رسمي صدر عنها "ان وزير الداخلية ووكيل الوزارة لقطاع الأمن ومدير أمن العاصمة صنعاء والمختصين الأمنيين انتقلو إلى موقع الحادث استجابة لتوجيهات الرئيس عبدربه منصور هادي.

وقال البيان أن اللجنة توصلت من خلال التحقيقات الأولية بأن المتهم هو المدعو شوال عبدالله بريش "ينتمي إلى محافظة الجوف " ومعه عدد من العناصر هم من وقفوا وراء عملية الاغتيال.

وأضاف البيان انه تم التعرف علي مكان إقامة المتهم والسيارة التي كان يستعملها، حيث قامت قوات الأمن بالانتقال الي المكان إلا أن المتهم كان قد فر منه ولاتزال ملاحقة المتهمين مستمرة.

وشدد البيان على استمرار الإجراءات لمتابعة الجناة والقبض عليهم وإحالتهم إلي الجهات القضائية المختصة لاستكمال الإجراءات القانونية بحقهم، كما أكدت أيضا "أن الأجهزة العسكرية والأمنية في جاهزية عالية للقيام بواجباتها المناطه بها للحفاظ علي أمن وسلامة مؤتمر الحوار الوطني الشامل وأمن الوطن عموما".

وعلى نفس الصعيد، كشف القيادي في حركة الحوثي وعضو مؤتمر الحوار الوطني، علي البخييتي، تفاصيل الحادثة التي تعرض لها مرافقو الشيخ عبدالواحد أبو رأس، في مؤتمر صحفي عقد عصر أمس السبت.

وقال البخيتي ان الهجوم استهدف سيارة من نوع نيسان سوداء اسفر عن مقتل كل من كانوا عليها موضحا ان المهاجين كانوا يظنون ان القيادي "ابو راس" بداخل هذه السيارة مشيرا إلى ان "ابو راس" لم يخرج من الفندق الذي ينعقد فيه الحوار.

وأضاف: "وأثناء وصول السيارة لجولة النصر نصب الجناة كمين غادر وجبان استهدف من تقلهم السيارة وباشروا بإطلاق النار عليها من مختلف الجهات مما ادى الى استشهاد ثلاثة اشخاص هم عبدالحكيم احمد ابو عروق وعلي سعد المنصوري وبكيل عبدالله عمير وجرح اثنين أخرين هما محمد عبده قايد السياني وعبدالله هادي صواب احدهما جراحه خطيره ".

وأوضح البخيتي ان القتلى والجرحى جميعهم من مرافقي زميلهم في مؤتمر الحوار عن قائمة "انصار الله" عبدالواحد ابو راس.

وفي المؤتمر الصحفي اكد ممثلو جماعة الحوثي انهم سيواصلون المشاركة في أعمال مؤتمر للحوار الوطني في اليمن رغم تعرض احد ممثليها لمحاولة اغتيال وسط العاصمة اليمنية صنعاء اليوم السبت، انه لن يثنيهم عن مواصلة مشاركتهم في الحوار.