أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
لكم مفاتيح الجنة.. ولهم مفاتيح الفلة
مقتل قائد جبهة الحدود التابع للحوثيين وخليفة الملصي، اللواء ناصر القوبري. قتل اليوم حسب إعلان جماعة
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

هل تجد السجينات طريق للافراج عنهن ومتابعه احوالهن

الأحد 24 مارس 2013 10:40 صباحاً الحدث - معين حنش- الثورة

قام النائب العام الدكتور علي أحمد الأعوش ومعه رئيس مصلحة التأهيل والإصلاح اللواء محمد علي الزلب ورؤساء ووكلاء النيابات العامة بأمانة العاصمة أمس بالاطلاع على أوضاع السجينات ومناقشة قضاياهن كلاً على حدة بالإصلاحية المركزية بصنعاء. وخلال الزيارة تم الإفراج عن 12 سجينة منهن 11 سجينة ممن قضين ثلاثة أرباع المدة وسجينة واحدة تم دفع الحقوق التي عليها للغير، أما بقية السجينات فقد تم التخاطب مع المحاكم بسرعة الفصل والبت في قضاياهن العالقة. وفي تصريح ل" الثورة نت " أوضح القاضي صالح أبو حاتم –رئيس نيابة جنوب الأمانة أنه تم مقابلة 58 سجينة في قسم النساء من إجمالي 76وقامت اللجنة بالتشاور مع النيابات العامة ممثلة برؤسائها لتدارس أوضاع السجينات والتعرف على قضاياهن والمشكلة التي تعيق الإفراج عنهن والتوجيه إلى أعضاء النيابة بسرعة التحقيق في قضية كل سجينة وسرعة البت في قضاياهن. من جانبه شكر رئيس مصلحة التأهيل والإصلاح اللواء محمد علي الزلب النائب العام على اهتمامه التام تجاه هذه الشريحة كونه من يحث ويوجه بشكل دائم رؤساء النيابات ووكلاءها بمناقشة قضايا السجينات وسرعة الفصل فيها وخصوصاً المعسرات منهن فهو رجل يستحق الشكر والتقدير على جهوده واهتمامه البالغ كون هذه خطوة جادة في الإفراج عن السجينات.