أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مليشيات المشائخ تقتحم مؤتمر الحوار وفوضى خلاقة ترفع الجلسة وتقطع البث التلفزيوني ...شاهد الفديو

الأحد 24 مارس 2013 05:26 مساءً الحدث - خاص

 

 هدد رجال الامن و الحماية  المكلفين بتأمين مؤتمر الحوار الوطني بالانسحاب بعد ان طالهم اعتداء من  مرافقي اعضاء المؤتمر  ما ادى الى حدوث فوضى في الجلسه الرابعة لمؤتمر الحوار تسبب برفعها.

و اتهمت مصادر خاصة البرلماني محمد الشايف بقتحام  فندق موفنبيك الذي ينعقد فيه مؤتمر الحوار الوطني برفقة مسلحين  مدججين بالسلاح وتهديده  بتفخيخ الفندق ونسف مقر مؤتمر الحوار الوطني.

 وحسب المصادر فإن الشايف رفض ركوب الباصات مثل بقية أعضاء المؤتمر، بعد إقرار مؤتمر الحوار الوطني لنقل أعضاءه بالباصات بسبب عدم توفر مواقف للسيارات ومرافقي الأعضاء.

 وقرر  سلطان العتواني الذي يرأس جلسات مؤتمر الحوار اليوم  رفع الجلسه بحجه الاستراحه بعد فوضى وعدم انضباط سادت القاعة نتيجه للنقاش الساخن بسبب دخول بعض المشايخ المسلحين لقاعه المؤتمر وتحديهم للجنه الأمنيه وقد طالبت كتله الشباب ذكر اسماء المشايخ بعد ان وجهت الامانه العامه للمؤتمر إنذار بدون ذكر إسم.

 ووطالب اعضاء المؤتمر بكشف اسماء المتسببين في الفوضاء والمعتدين على رجال الأمن .

ونفذ اعضاء محسوبين على شباب الثورة  وقفة إحتجاجية بجانب منصة المؤتمر  طالبوا فيها بطرد المتسببين في مخالفة الوائح مشيرياً إلى الشيخ الشايف ومعياد في هتافاتهم ومتهمينهم بالتصرف الهمجي .

هذا وقطعت  القنوات التلفزيونية والإذاعية البث المباشر لجلسة مؤتمر الحوار الوطني وتم رفع الجلسة بحجة الإستراحة بعد أن سادت الفوضى أرجاء قاعة المؤتمر.

يذكر أن انظمة المؤتمر تنص على عدم اقتراب مرافقي المشائخ المسلحين من المربع الامني وحضور اعضاء اللجنة الى داخل الفندق بواسطة باصات خصصت لنقلهم الى داخل الفندق لتجاوز مشكلة المرافقين المسلحين.

لمشاهدة الفديو اضغط هنا