أخبار محلية
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

عصابات الموت تقتل مهندس يمني في محافظة بإب

الأحد 24 مارس 2013 09:47 مساءً الحدث - خاص

 قتل صباح اليوم بمنطقة نجد الجماعي مركز مديرية السبرة المهندس سمير عبدالرقيب حسن الجماعي، برصاص عصابة مسلحة تتمترس في الحصن المطل على مركز المديرية منذ عام وأكثر..

وقال أقارب القتيل سمير الجماعي إنه وأثناء عودته إلى البيت سمعت أصوات إطلاق رصاص من الحصن ومن حارة القابل وهو ما اعتاده أهالي المنطقة منذ أكثر من عام..

من جهته ناشد والد القتيل، رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي سرعة إنزال لجنة تقصي حقائق حول أسباب الانفلات الأمني، وبرود أجهزة الأمن، إزاء أكثر من 16 أمرا بالقبض القهري ضد هذه العصابة التي تسرح وتمرح في البلاد، منذ مقتل اثنين من أقربائه، الأول حفيده أحمد حميد عبدالرقيب الجماعي، والثاني ابن عمه حكيم قايد الجماعي..

جدير بالذكر أن عصابة مسلحة أطلقت على نفسها "كتائب الصادق" تتخذ من الحصن المطل على مدينة نجد الجماعي مركز لها، وتتبنى الأحداث الواقعة في المنطقة، على صفحات الفيس بوك، وسبق وأن صادرت أجهزة الأمن أسلحة متوسط وخفيفة بينها صورايخ لو وآر بي جي كما تشير أوليات القضية، بكميات كبيرة، غير أن جهات متواطئة قامت بتسليمها للقتلة ذاتهم (بحسب الوثائق أيضا).. ولا تزال المنطقة حتى يومنا هذا تشهدا انفلاتا أمنيا وسط تقاعس السلطات الأمنية في المديرية والمحافظة، عن القبض على القتلة أو أقاربهم، بالرغم من قيام أولياء الدم بالقبض على عدد من أفراد العصابة وتسليمهم للدولة دون المساس بأي منهم..