أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

التقاه بالدوحة العطاس يطالب هادي بنقل جلسات لجنة القضية الجنوبية إلى القاهرة

الثلاثاء 26 مارس 2013 01:17 مساءً الحدث - خاص

قالت مصادر خاصة في العاصمة اليمنية صنعاء أن عدد من القيادات الجنوبية المشاركة بمؤتمر الحوار الوطني الشامل الذي بدأ في 18 آذار مارس الجاري هددوا بالانسحاب من المؤتمر والعودة إلى عدن.

وأضافت المصادر أن القياديان بمؤتمر شعب الجنوب رجل الاعمال العماني الشيخ أحمد بن فريد الصريمة والقيادي محمد علي أحمد وآخرون اتفقوا على الانسحاب من المؤتمر اذا تم نقل جلسات لجنة القضية الجنوبية في مؤتمر الحوار إلى القاهرة. مؤكدين أن من أراد المشاركة بالحوار عليه أن يأتي إلى صنعاء والمشاركة في الحوار .
وقالت المصادر أن تلويح الصريمة وبن علي وآخرين بالانسحاب يأتي بعد ورود معلومات مؤكدة أن رئيس وزراء اليمن الأسبق المهندس حيدر أبو بكر العطاس قد وصل إلى مدينة الدوحة منذ يومين وذلك للقاء بالرئيس اليمني عبدربه منصور هادي لغرض أقناعه بنقل جلسات لجنة القضية الجنوبية إلى القاهرة حتى يشاركوا في مؤتمر الحوار وأخذ ضمانات منه خصوصا ً بعد أن قال العطاس في تصريحات إعلامية له أنهم اخذوا ضمانات مكتوبة بمشروع الفيدرالية مع قيادات شماليه ولكنهم تنكروا لذلك الاتفاق وخصوصاً حميد الاحمر وقادة اللقاء المشترك .
تهديدات "الصريمة وبن علي" تأتي بعد أقل من يومين من لقاء المبعوث الأممي إلى اليمن جمال بن عمر الذي التقاه الصريمة وبن علي في صنعاء والذي قال عبر حسابه بشبكة التواصل الاجتماعي "فيس بوك " وتأكيده بأن عدد من القيادات الجنوبية البارزة سوف تلتحق بمؤتمر الحوار الوطني . في أشاره إلى كل من الرئيسان علي ناصر محمد والمهندس حيدر ابو بكر العطاس، اللذان وافقا على المشاركة بالحور اليمني في وعد قطعاه مع السيد جمال بن عمر عبر اتصالات هاتفية تمهيدية سابقة للقاء دبي وبعده الذي انعقد في 9 من آذار مارس 2013 في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة واللذين اشتراطا أن تعتقد لجنة القضية الجنوبية ويشاركوا فيها ويترأساها في مقر الجامعة العربية بالقاهرة. ألا أن جمال بن عمر قال أن قرار نقل جلسات لجنة الحوار الخاصة بالقضية الجنوبية هي من اختصاص رئيس الجمهورية رئيس المؤتمر وانه سيرتب للقاء بين هادي وبين العطاس في قطر أثناء مشاركة "هادي "بقمة الدوحة.
هذا ولازالت الترتيبات على قدم وساق لجمع قيادات جنوبية سابقة في مدينة القاهرة برعاية المبعوث الاممي السيد جمال بن عمر والتي من المقرر أن تبدأ الاسبوع القادم.
فيما لم يعرف بعد بنتائج اللقاء الخاص الذي جمع اليوم بالدوحة "منتصف ليل الامس " كل من الرئيس هادي والمهندس العطاس قبيل بدأ جلسات القمة العربية ألا أن مصادر خاصة قالت أن اللقاء لم يدوم طويلا وأن "العطاس "غادر المكان متجهم الوجه دون ابدأ أي تفاصيل أخرى.