أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
لكم مفاتيح الجنة.. ولهم مفاتيح الفلة
مقتل قائد جبهة الحدود التابع للحوثيين وخليفة الملصي، اللواء ناصر القوبري. قتل اليوم حسب إعلان جماعة
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

حزب التضامن الوطني ينتخب الأحمر رئيسا وفقيرة أمينا عاماً

الخميس 28 مارس 2013 11:21 صباحاً الحدث- صنعاء

أكد الشيخ حسين بن عبدالله الأحمر رئيس اللجنة التأسيسية لحزب التضامن الوطني أن الحزب سيعمل بكل طاقاته للإسهام في تحقيق الدولة المدنية التي يسود فيها النظام والقانون والعدالة المتساوية بين أبناء الوطن جنباً إلى جنب مع الأحزاب السياسية الفاعلة على الساحة السياسية اليمنية.

 

 

 

وأشار الأحمر في كلمته خلال افتتاح المؤتمر التأسيس للحزب والذي عقد بصالة 22 مايو المغلقة بصنعاء بحضور الهيئة التأسيسية وعدد كبير من منتسبيه وممثلو عن الأحزاب والتنظيمات السياسية وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين بصنعاء ، أشار إلى أن القائمين على الحزب وجدوا أن جزء من حل المشاكل التي يعاني منها الوطن هو تأسيس حزب التضامن الوطني الذي يضم بين أعضائه كوكبة من الخبرات والكوادر الوطنية للإسهام في إيجاد الحلول البناءة لكل أزمات الوطن وصولاً الى الدولة المدنية الحديثة التي يتساوى فيها الجميع.. مبيناً ان الحزب يضم عددا من أعضاء البرلمان و رموز المعارضة اليمنية وسيسهم بفاعلية في حل الأزمات التي يعاني منها الوطن وفي تحقيق أهداف الثورة الشبابية السلمية .

 

 

 

وقال أن حزب التضامن الوطني يقف على مسافة متساوية من الجميع وسيعمل الى جانب أي قوى سياسية تعمل من أجل الارتقاء بالوطن.. منوهاً بالجهود المبذولة من لجنة الأحزاب والتنظيمات السياسية التي أسهمت كثيراً في إنجاح هذه الفعالية التنظيمية.

من جانبه قال محمد الزبيري الرئيس الدوري لتكتل أحزاب اللقاء المشترك إن الوطن اليوم بحاجة ماسة لتوحيد الجهود الصادقة للخروج من الأزمة التي يعيشها الوطن اليوم والإسهام البناء في تحقيق العدالة والبناء وصولاً الى الدولة المدنية الحديثة التي يتساوى فيها الجميع في ظل سيادة النظام والقانون.

 

 

وأشار الزبيري إلى أن تأسيس حزب التضامن الوطني جاء في مرحلة حساسة يمر بها الوطن وهو ما يستدعي العمل الوطني المخلص من قبل الجميع لتجاوز الأوضاع المتردية .

 

 

 

بدوره استعرض الدكتور جلال فقيرة أمين عام الهيئة التنفيذية لحزب التضامن الوطني المراحل التي مر بها تأسيس الحزب منذ البداية وحتى عقد مؤتمره التأسيسي اليوم.. مشيراً إلى أن تأسيس الحزب جاء بالتزامن مع فصول الثورة الشعبية الشبابية السلمية وفي اعقاب التوقيع على المبادرة الخليجية وآليات نقل السلطة في اليمن .

 

 

وقال فقيرة إن الحزب وليد فكرة وطموح الدولة المدنية الحديثة بمؤسساتها التي يقف فيها الجميع على مسافات متساوية من حكم القانون دون تمييز ويتمتع فيها الجميع بالمواطنة المتساوية .

 

 

 

وعن الشخصيات الاجتماعية ألقى الشيخ صادق بن عبدالله الأحمر كلمة بارك فيها عقد المؤتمر التأسيسي لحزب التضامن الوطني الذي اعتبره اضافية نوعية الى جانب الأحزاب والتنظيمات السياسية الموجودة على الساحة السياسية اليمنية.. معرباً عن أمله في أن يسهم هذا الحزب الجديد بفاعلية في حل قضايا الوطن والخروج باليمن من الأزمة التي يعيشها اليوم بسبب تراكمات الماضي .

 

 

 

وشدد الشيخ صادق الأحمر على ضرورة أهمية جعل مصلحة الوطن فوق كل الاعتبارات والمصالح الشخصية الضيقة كون الوطن يتسع لكل أبنائه ..وقال :ينبغي استشعار المسئولية الوطنية من خلال التعامل المسئول مع كل قضاياه وفي مقدمتها التنمية وبناء الإنسان.

 

 

 

وفي المساء قام أعضاء الحزب بانتخاب الشيخ حسين الأحمر رئيسا للحزب والأستاذ فيصل محمود القطيبي نائبا للرئيس والأستاذة ثريا مقبل نائبا للرئيس لشئون المرأة كما تم انتخاب الدكتور جلال إبراهيم فقيرة أميناَ عاما للحزب واقر أعضاء حزب التضامن الوطني انتخاب خمسة نواب واحد منهم للشئون الاقتصادية وأخر لشؤون المرأة والطفل صباح الغد.

 

 

 

حضر حفل الافتتاح الذي تخلله فقرات غنائية ومسرحية معبرة نالت الاستحسان كلاً من مستشار رئيس الجمهورية للشئون الإعلامية محبوب علي ووزير الدولة لشئون مجلسي النواب والشورى رئيس لجنة شئون الأحزاب والتنظيمات السياسية الدكتور رشاد الرصاص ، ووزير الإدارة المحلية علي محمد اليزيدي ، ووزير الدولة حسن شرف الدين وعدد من المسئولين بالاضافه الى مندوبي وسائل الاعلام المختلفه المحلية والعربية والدولية .

 

 

من - نجم الدين الحجي