أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

بدء اجتماعات مشتركة لفريق إعادة هيكلة وزارة الدفاع والقوات المسلحة

الأحد 31 مارس 2013 09:16 صباحاً الحدث - متابعات
بدأت اليوم في مقر لجنة الشئون العسكرية وتحقيق الأمن والاستقرار الاجتماعات المشتركة لفريق إعادة هيكلة وزارة الدفاع والقوات المسلحة، والفريق الفني العسكري المساعد من المملكة الأردنية الهاشمية برئاسة رئيس هيئة القوى البشرية في الجيش الأردني اللواء الركن محمد سليمان فرغل، والفريق العسكري المساعد من الولايات المتحدة الأمريكية الصديقة.

واستعرض الاجتماع الذي رأسه مستشار القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس لجنة التنظيم والتقييم لأعمال فريق الهيكلة والفرق المساعدة اللواء الركن محمد علي القاسمي، ونائب رئيس الأركان العامة الناطق الرسمي باسم اللجنة العسكرية اللواء الركن علي سعيد عبيد.. جملة من القضايا والإجراءات المتعلقة بالهيكل الجديد للقوات المسلحة وبرنامج عمل الاجتماعات المشتركة والمهام المطلوب انجازها خلال زيارة الخبراء الأردنيين والأمريكيين والتي تتطلب تقديم المساعدة لإنجاح مسار عمل هيكلة المؤسسة الدفاعية وفقاً لمقتضيات السياسة الدفاعية للجمهورية اليمنية.

كما وقف الاجتماع أمام منصب ومهام المفتش العام الذي تم استحداثه في الهيكل الجديد للقوات المسلحة.. مستعرضاً اختصاصات ومهام وواجبات التوجيه المعنوي وآلية العمل والمحددات الفنية الموجبة لعمل فني وإداري متميز في مختلف وحدات القوات المسلحة.

وأكد اللواء القاسمي خلال الاجتماع على ضرورة تفعيل منظومة القوانين وتحديد مهمة ودور المفتش العام للقوات المسلحة وكذا تحديد المهام والواجبات المتعلقة بآلية التفتيش.. منوهاً بالدور الفعّال للتوجيه المعنوي والذي يتوجب إيلاؤه أهمية خاصة ليرتقي أدائه وعمله إلى المستوى المطلوب في أوساط منتسبي المؤسسة الدفاعية.

من جانبه أشار اللواء فرغل إلى أن منصب المفتش العام يتعلق بجاهزية القوات المسلحة ويتطلب أن يتشكل من الكفاءات العسكرية العالية.. مؤكداً على ضرورة التركيز على تحديد المهام والاختصاصات ومنها مهام واختصاصات التوجيه المعنوي التي على ضوئها ستحدد هيكل التوجيه المعنوي للقوات المسلحة.. مشدداً على ضرورة تشخيص المشكلة التشخيص الواقعي لواقع حال المؤسسة الدفاعية اليمنية لضمان إيجاد منظومة عمل عسكرية متكاملة ومتجانسة.