أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

البروفسور السعودي طارق الحبيب يعتذر لليمنيين ويؤكد أن هجوم بعضهم على السعودية سببه المعاملة السيئة للكفلاء

الاثنين 01 أبريل 2013 10:51 صباحاً الحدث - متابعات

قال البروفسور السعودي طارق الحبيب ـ الأمين العام المسا عد لاتحاد الأطباء النفسيين العرب إن أنعم نهاية لثورة عربية كانت ثورة اليمن فهم أصل العرب و الإيمان يماني.

وعبر الحبيب عن اعتذاره لكافة اليمنيين عن أي عبارات غير مهذبة تصدر من بعض السعوديين في مواقع التواصل الاجتماعي، مطالبا اليمنيين بعدم تغيير نظراتهم لشعب كريم بسبب ألفاظ فئة شاذة منه.

وأضاف ” في اليمنيين الصالح و الفاسد كغيرهم من العرب مرحباً بالصالحين منهم بطريقة نظامية و دعواتي للآخرين منهم بالهداية ، مؤكدا أن إكرام العاطل السعودي يكون بتطبيق أرباب العمل لسياسات وزارة العمل بحذافيرها.

وأشار إلى ان هناك كثير انضم إلى الحوثيين في الهجوم على السعودية من باب الحمية لا العقيدة أو بسبب المعاملة السيئة من الكفلاء