رياضة
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

أرسن فينجر يطيح بالشماخ من أرسنال الموسم المقبل

الاثنين 01 أبريل 2013 06:20 مساءً الحدث - كووورة

 فتح الفرنسي أرسن فينجر مدرب أرسنال الإنجليزي باب المغادرة أمام المهاجم المغربي مروان الشماخ، خلال فترة الصيف القادمة باعتباره واحدا من أفشل الصفقات التي صممها بنفسه وتحمل نتائجها في نهاية المطاف.


 
فينجر تحدث لوسائل إعلام إنجليزية مختلفة عن عزم النادي تقليص حجم النفقات الموسم المقبل والتخلص من لاعبين يكلفون خزينة النادي مبالغ كبيرة، وعلى رأسهم مروان الشماخ الذي يتقاضى سنويا أكثر من 3 مليون جنيه استرليني، وتمت إعارته مؤخرا لنادي وست هام دون أن ينجح في فرض نفسه بالشكل الصحيح.


 
ولن يكون الشماخ اللاعب الوحيد المعني بسياسة فينجر الذي تعرّض لانتقادات لاذعة، إذ قرر المدرب الفرنسي التخلي عن 12 لاعبا أبرزهم التشيكي توماس روزيسكي والإيفواري جيرفينهو والروسي أرشافين لتوفير أكثر من 70 مليون جنيه استرليني سيتم تخصيصها لإعادة بناء النادي اللندني.
 


وفشل الشماخ فشلا ذريعا في تجربته الإحترافية بانجلترا بعدما عجز عن التأقلم مع أجواء الدوري، بعد مساهمته الكبيرة في قيادة بوردو الفرنسي للتتويج بلقب الدوري الفرنسي.


 
الشماخ فقد بسبب غيابه الطويل عن أجواء المباريات مكانته داخل تشكيل الأسود، رغم من كونه ما يزال صغير السن وقادرا على العطاء وقوبل اختياره هذا بموجة من الإنتقادات لخبراء وفنيين مغاربة وصفوا قبوله بدور ثانوي داخل أرسنال بالمخزي وغير المقبول.