رياضة
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

شعب اب اليمني في مهمة صعبة أمام الفيصلي الأردني في كأس الإتحاد الآسيوي

شعب إب
الاثنين 01 أبريل 2013 06:25 مساءً الحدث - صنعاء

 يستضيف فريق الفيصلي نظيره شعب إب اليمني في مواجهة مرتقبة تجمعهما في السادسة مساء غد الثلاثاء على استاد عمان الدولي وذلك في ثالث لقاءات مرحلة الذهاب للمجموعة الثالثة لبطولة كأس الإتحاد الآسيوي بكرة القدم والتي تضم إلى جانبهما فريقي ظفار العٌماني ودهوك العراقي.
 
ويسعى فريق الفيصلي الملقب "بالنسر الأزرق" للتحليق بأجنحة الفوز بهدف تعزيز رصيده البالغ ثلاث نقاط وبالتالي زيادة فرصته في المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل، ومصالحة جماهيره التي باتت تعيش في حيرة من أمرها نظرا للنتائج التي يحققها الفريق في المسابقات المحلية وافتقاد حظوظه في الدفاع عن لقب الدوري.
 
وتميل الأفضلية الفنية لصالح فريق الفيصلي القادر على فرض نفوذه مبكرا على منطقة العمليات بحثا عن الأهداف حيث يمتلك عدد من اللاعبين القادرين على تشكيل الخطوة اللازمة على مرمى الفريق الضيف الذي يتذيل ترتيب المجموعة بدون أي رصيد.
 
وكان الفيصلي تعرض في بداية مشواره بالبطولة للخسارة على أرضه وبين جماهيره أمام ظفار العُماني "2-3" وفاز على دهوك في العراق "1-0" وهو يطمح للمحافظة على مسيرة الإنتصار وخاصة أن التعثر بالتعادل أمام شعب إب اليمني قد يبعده عن المنافسة في ظل المساعي الجادة لفريق ظفار ودهوك للتأهل.
 
واختتم الفيصلي استعداداته للمباراة بعد تدريبات خضع لها الفريق بقيادة الروماني تيتا والتي ارتكزت على تطبيق جمل تكتيكية في الشقيق الدفاعي والهجومي والوقوف على جاهزية اللاعبين الفنية والبدنية وقدرة كل منهم على تطبيق المطلوب منهم داخل الملعب.
 
وسيدفع تيتا بتشكيلة لن تختلف كثيرا عن تلك التي ظهرت أمام الوحدات، حيث يتواجد محمد شطناوي في حراسة المرمى وسيتولى حاتم عقل وابراهيم الزواهرة ويوسف النبر وخلدون الخوالدة مسؤولية التغطية الدفاعية وسيقوم السوري تامر الحاج بمساندة شريف عدنان وخليل بني عطية وخضر يوسف ببناء العمليات الهجومية لتغذية تطلعات عبد الهادي المحارمة والفلسطيني أشرف نعمان في خط المقدمة.
 
في المقابل فإن فريق شعب اب اليمني يدرك صعوبة المواجهة التي يخوضها خارج الديار ويعرف جيدا الخبرة الدولية الكافية التي يتمتع بها لاعبو الفيصلي في التعامل مع هكذا لقاءات ، لذلك يسعى مدربه أحمد قاسم للعب بطريقة متوازنة تعتمد على تأمين الدفاع والإكتفاء بشن هجمات مرتدة لمغافلة مرمى الفيصلي.
 
ويبرز من فريق شعب اب اليمني حافظ عبده وعصام البعداني ومحمد الصباحي وزاهر فريد إلى جانب المحترف السوري خالد البابا.
 
إلى ذلك اتفقت إدارة ناديي الفيصلي الأردني وشعب أب اليمني على اقامة مباراة الرد في العاصمة الأردنية عمان أيضا حيث ستقام يوم "10" ابريل الحالي على استاد عمان الدولي.

*كووورة