شؤون عربية ودولية
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

عمال القطاع الخاص بتعز ينتصرون لزملائهم ويهددون بالتصعيد والمعلمون يعيدون نصب خيمتهم أمام التربية

الأربعاء 03 أبريل 2013 07:11 مساءً الحدث - خاص

تعزـ عبد الله الفايد

إحتشد المئات من عمال القطاع الخاص أمام مكتب العمل في وقفة احتجاجية للمطالبة بإيقاف الفصل التعسفي للعمال والناشطين والنقابيين وعلى رأسهم النقابي عبده فارع الاديمي وإعادة النظر في العلاوة السنوية بحيث تتناسب مع غلاء المعيشي والتأمين الصحي ومطالب أخرى سردها العمال في بيانهم الجدير بالذكر أن العمال طافوا بمسيرة إنطلقت من شارع جمال مرورا بالشوارع الرئيسية لمدينة تعز وصولا الى إدارة مجموعة بيت هايل سعيد أنعم ومكتب العمل حيث نفذوا وقفتهم الاحتجاجية هناك .فيما نددت حركة العمال الشبابية ومجلس تنسيق نقابات القطاع الخاص والمهن الحرة بالاعتداء الهمجي على خيام واسر الشهداء المعتصمين أمام المحافظة حيث تمت الجريمة أمام أعين المسؤلين في المحافظة معلنين تضامنهم مع أسر الشهداء وعدالة قضيتهم .وناشد العمال في ختام بيانهم رئيس الجمهورية ورئاسة الوزراء والجهات الرسمية والحزبية التفاعل مع قضاياهم مهددي بالتصعيد بإغلاق المكاتب والجهات الخاذلة ومنها مكتب العمل موضحين في بيانهم أن لقمة العيش لاتعرف الخوف .

في السياق ذاته أعاد موظفو مكتب التربية والمعلمون نصب خيمتهم من جديد أمام المكتب بعد الاعتداء الهمجي من قبل مأجورين محسوبين على المحافظ يوم أمس بعد إحراقهم لخيام أٍسر الشهداء أمام مرأى ومسمع قيادة المحافظة التي لم تحرك ساكنا ولازالت تعز تشهد حراكا ثوريا واسعا إزاء رفض قرارات التعين التي لم يتمكن المعينون من من مزاولة أعمالهم في ضل رفض القيادات السابقة قرارات التعين الجديدة