شؤون عربية ودولية
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

تمام سلام رئيسا للحكومة اللبنانية الجديدة

السبت 06 أبريل 2013 09:24 مساءً الحدث - ايلاف

كُلف النائب اللبناني المعارض تمام سلام اليوم السبت رسميا بتشكيل حكومة جديدة، بحسب ما جاء في بيان صدر عن رئاسة الجمهورية.


وجاء في البيان "بعدما تشاور فخامة رئيس الجمهورية مع رئيس مجلس النواب، استنادا الى الاستشارات النيابية الملزمة التي اجراها فخامته بتاريخي 5 و6 نيسان/ابريل 2013 (...)، استدعى فخامة الرئيس عند الساعة 13,30 (10,30 ت غ) (تمام سلام) وكلفه تشكيل الحكومة".

وقد نال النائب تمام سلام 124 صوتا بعد انتهاء الاستشارات النيابية، وامتنع عن التصويت 4 نواب هم: ميشال عون، سليمان فرنجية، سليم كرم واسطفان دويهي.

تمام سلام إبن بيت سياسي تقليدي ومعارض معتدل

وأعلن سلام قبوله بالتكليف لتشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة، معلناً أنها ستكون "حكومة مصلحة وطنية"، مشيرا الى أن "الاجماع على تسميته يعني الانتقال الى مرحلة الانفراج لتعيد الى المواطن اللبناني الامن والاستقرار".

وتعهد سلام بحماية لبنان من الاخطار المتأتية عن النزاع في سوريا.

وقال سلام في بيان تلاه امام صحافيين بعد اجتماعه مع رئيس الجمهورية ميشال سليمان "انطلق من ضرورة اخراج لبنان من حالة الانقسام والتشرذم السياسي، وما انعكس منه على الصعيد الامني، ودرء المخاطر المترتبة عن الأوضاع المأساوية المجاورة".

واشار سلام إلى أنه "قبل هذا التكليف لانه مقتنع مع ادراكه لحساسية المرحلة وحراجة الاستحقاقات"، آملا "ان تتابع القيادات السياسية المشاورات النيابية لتحديد اولويات المرحلة ومهمة الحكومة العتيدة".
وقال: "أنطلق للاتفاق على قانون انتخابات نيابية يحقق التمثيل الصحيح ملتزما اتفاق الطائف والدستور والاصول الديمقراطية، وانطلق من ضرورة اخراج لبنان من حالة التشرذم السياسي وما انعكس على الصعيد الامني"،
مشيراً الى ان "المهم اليوم المصلحة الوطنية خاصة ان انظار العالم كلها علينا".
وأكد أن "كل ما يتعلق بالحكومة مرهون بإستشارات التأليف.

وشدد سلام على انه "لم يتعهد بأي شيء لاي جهة، وهذه المصلحة الوطنية تحتضن كل الصيغ التي يتم الحديث عنها"، قائلا: "أنتمي لكتلة الوطن وهي مسؤوليتي".