يمنيون في المهجر
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

المغترب الزهيري يتعرض لثلاث طعنات من انجال مدير مرور الرياض

الجمعة 12 أبريل 2013 12:09 صباحاً الحدث - الوسط

تعرض المغترب اليمني خالد طة الزهيري اليوم للطعن على أيدي شابين سعوديين اقتحموا محلة التجاري وقالت صفحة صرخة مغترب على صفحة الفيس بوك :" أن شبان سعوديين اعتدوا بالطعن على احد اليمنيين بالسكاكين في القرية الشعبية بالرياض لأنه أخرجهم من محلة قبل يومين ومنعهم من معاكسة البنات في محلة وعادو صباح اليوم للانتقام منه ...وأكدت مصدر مقرب من المغترب خالد طة قائد الزهيري الذي ينحدر الى مديرة العدين محافظة إب ان المعتدين وهم أنجال قائد مرور شرطة الرياض والذين يعملون في الشرطة القوات المسلحة السعودية وهم المدعو ناصر الشيباني والمدعو فيصل الشيباني باشرو الزهيري بالطعن باستخدام سكاكين، وأشار المصدر ان الزهيري تعرض لثلاث طعنات في الظهر والرقبة ، ولاذا بالفرار دون ان تتخذ بحقهم أي إجراءات قانونية.

فيما تم إسعاف المجني عليه المغترب خالد طه قائد من محافظة اب مديرية العدين قرية بني زهير إلى مستشفي الأمير سلمان وحالته حرجه .
وقال أقرباء المجني عليه انهم حاولوا الاتصال بالسفارة ولكن مندوب السفارة عندما عرف بالحادث سكر جوالة.
وفي سياق متصل قال مصدر يمني يعمل في القرية الشعبية بالرياض ان عدد من المغتربين تعرضوا لانتهاكات على أيدي نفس العصابة الا ان الشرطة السعودية تلزم المغترب اليمني الشاكي بالتنازل عن القضية او تخيرهم بالسجن .
وفي سياق متصل أكد وزير شؤون المغتربين مجاهد القهالي أن الوزارة تتابع قضايا المغتربين في المملكة العربية السعودية باهتمام بالغ.
وأوضح الوزير القهالي أن الوزارة لم تبرم أي اتفاقيات مع شركات سعودية أو يمنية في ما يخص تصحيح أوضاع المغتربين المقيمين في المملكة..
وأشار إلى أن الوزارة نفذت عدد من الأنشطة على مختلف الأصعدة الرسمية وتواصلت مع شركات الاستقدام التي أنشئت مؤخرا في السعودية بهدف التعرف على طبيعة الخدمات التي تقدمها لتنظيم وتفويج العمالة الجديدة على أسس مهنية وبما يضمن الحقوق والواجبات للمغترب وفق الأسس المتعارف عليها بين الدول.