إقتصـاد وتنمية
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

23مليار ريال أرباح بنك التضامن الإسلامي الدولي في 2008م

السبت 17 يناير 2009 09:06 مساءً

أعلن بنك التضامن الإسلامي الدولي في اليمن عن تحقيق أرباحاً إجمالية في العام المنصرم 2008م قبل خصم الضرائب وحصة المودعين بمقدار 23 مليار ريال يمني ( بما يعادل 115 مليون دولار أمريكي ) قبل خصم المصاريف والضرائب وحصة المودعين مقارنة بـ 16 مليار ريال يمني لعام 2007م وذلك بنسبة نمو 44 % .

وقال الأخ الأستاذ / عبدالجبار هائل سعيد – رئيس مجلس الإدارة أن إجمالي المركز المالي للبنك إرتفع من نحو 236 مليار ريال يمني في 2007م إلى 285 مليار ريال يمني في 2008م بما يعادل ( 1.428 مليار دولار أمريكي ) وبنسبة نمو 21 % .

وأضاف بأن أرصدة المودعين شهدت نمواً قوياً بنسبة 20 % في 2008م حيث بلغت حوالي 226 مليار ريال يمني .

وقال أن البنك قد منح مودعيه نسبة أرباح مجزية عن عام 2008م بلغت 13.83 % للودائع بالعملة المحلية و 5.6 % للودائع بالعملات الأجنبية ، وهي واحدة من أعلى معدلات الأرباح المحققة على الودائع المصرفية في اليمن خلال 2008م ويمثل ذلك إنعكاساً للثقة المتزايدة للمودعين في البنك .

وأشار رئيس مجلس الإدارة إلى أن البنك يخطط لفتح ثلاثة فروع جديدة في اليمن لترتفع عدد فروعه إلى 27 فرعاً نهاية 2009م إنشاء الله إضافة إلى دراسة فتح فروع جديدة خارج الوطن ، مضيفاً أن العام 2008م شهد إفتتاح شركتين تابعتين للبنك الأولى تختص بالتطوير العقاري وهي شركة التضامن العقارية والثانية شركة التضامن كابتال للخدمات المالية ومقرها البحرين .

منوهاً أنه وفي إطار حرص البنك على التزود بأفضل النظم والبرمجيات المصرفية العالمية تم شراء نظام بنكي عالمي متطور سيتم تشغيله منتصف العام الحالي بعد إستكمال تدريب المختصين على برامجه ليكون الأحدث في بلادنا وفقاً للتطورات العالمية .