الحدث العربي والدولي
Google+
مقالات الرأي
هزيمة مشروع "تريزا ماي" لا يقابله انتصار لمشروع آخر
أسفر تصويت مجلس العموم البريطاني ( البرلمان) على خطة رئيسة الوزراء "تريزا ماي" بشأن كيفية الخروج من الاتحاد
تقارب أردوغان مع الأسد!
التسابق الملحوظ على دمشق بين قيادات مثل السودانية والتركية يتوافق مع التطورات السياسية على الأرض، هو مجرد
ديناميات المفاوضات من أجل السلام
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر 
ماذا يعني مرافقة غريفيث لوفد المليشيات الى السويد؟
لا أعتقد أن تدليل ومراضاة ومرافقة المبعوث لوفد المليشيات الحوثية الى السويد يفيد السلام في شيء .. بالعكس هو
إنه وطن لا حقل ألغام
إنه وطن لا حقل ألغام محمد جميح كفوا عن الخلافات حول علي عبدالله صالح الآن على الأقل...كفوا عن الخلافات حول
السلام صعب المنال
كتبت توكل كرمان مقالة في واشنطون بوست ضد الحرب في اليمن ختمتها بجملة: كفاية تعني كفاية. قالت إن هذه الجملة هي
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

قطر تسعى لشراء حصة في إنترناشيونال أيرلاينز البريطانية

الأربعاء 08 مايو 2013 11:38 مساءً الحدث - رويترز

كشفت صحيفة بريطانية أن قطر قدمت عرضا غير رسمي إلى إنترناشيونال أيرلاينز جروب (آي.إيه.جي) المالكة لشركتي الطيران بريتيش أيروايز وإيبريا لكي تصبح أكبر مساهم في الشركة من خلال شراء الحصة التي يمكلها مصرف "بانكيا" الإسباني الذي جرى تأميمه والبالغة 12 بالمئة.

 

وأضافت صحيفة فايننشال تايمز، نقلا عن مصدرين على دراية بالموضوع، أن قطر اتصلت بالشركة لتسألها عما إذا كانت سترحب بها كمساهم.

ونقلت الصحيفة عن أحد المصدرين قوله إن العرض المبدئي قدم العام الماضي، رغم إنه لم يتضح ما هو الكيان القطري الذي قد يشتري حصة بانكيا.

وأبلغ مصدر ثالث على دراية بالموضوع الصحيفة أن (آي.إيه.جي) أبلغت بانكيا بالاهتمام الذي أبدته قطر قبل حوالي ثلاثة أشهر.

وقالت متحدثة باسم (آي.إيه.جي) "هذه مسألة تخص بانكيا، ونحن لن نعقب أكثر من ذلك".

وامتنع البنك عن الإدلاء بتعقيب للصحيفة، قائلا إنه سيسعى إلى أفضل سعر ممكن لأصوله غير الأساسية.

وفي وقت سابق من هذا العام استأجر بانكيا- وهو أكبر بنك متعثر في تاريخ إسبانيا- شركة روتشيلد لمساعدته في بيع حصصه في شركات، من بينها ايبردرولا للطاقة ومابفري للتأمين مع إعادة البنك بناء قاعدة رأسماله.