شؤون عربية ودولية
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الأسد يعتزم تحويل سوريا إلى دولة مقاومة على غرار حزب الله

الخميس 09 مايو 2013 08:49 مساءً الحدث -وكالات

أعلن الرئيس السوري بشار الأسد انه يريد “فتح باب المقاومة” في بلاده وتحويل “سوريا كلها” إلى “دولة مقاومة” على غرار حزب الله، بحسب ما نقلت صحيفة (الاخبار) اللبنانية عن شخصيات زارته في دمشق.
ونقلت الصحيفة القريبة من دمشق عن “زوار دمشق” الذين لم تحددهم قول الرئيس السوري إن سوريا كانت “قادرة بسهولة على أن ترضي شعبها وتنفس احتقانه واحتقان حلفائها وتشفي غليلها بإطلاق بضعة صواريخ على إسرائيل، ردا على الغارة الإسرائيلية على دمشق” في نهاية الاسبوع الماضي.
واضاف ان بلاده “تدرك أن الإسرائيلي لا يريد حربا، وأنه في حال قيامها برد من هذا النوع، ستعتبر ضربة في مقابل ضربة”، مشيرا الى ان “الوضع الدولي لا يسمح بحرب لا تريدها أصلا اسرائيل ولا أميركا”.
وقال الاسد، بحسب الزوار “بذلك نكون قد انتقمنا تكتيكياً. أما نحن، فنريد انتقاما استراتيجيا”.
واوضح أن هذا “الانتقام الاستراتيجي” سيكون “عبر فتح باب المقاومة، وتحويل سوريا كلها إلى بلد مقاوم”.
وقال الزوار إن الأسد اعرب عن “ثقة عالية جدا وارتياح وشكر كبيرين لحزب الله على عقلانيته ووفائه وثباته، لذلك قررنا أن نعطيه كل شيء”.
وتابع “بدأنا نشعر للمرة الأولى أننا واياه نعيش وحدة حال، وانه ليس فقط حليفا ورديفا نساعده على مقاومته. وعليه، قررنا انه لا بد ان نتقدم اليه ونتحول الى دولة مقاومة تشبه حزب الله من أجل سوريا والأجيال المقبلة”.
وكان الامين العام لحزب الله حسن نصرالله اقر الاسبوع الماضي بان مقاتليه يقاتلون الى جانب النظام في سوريا، مؤكدا ان “لسوريا اصدقاء حقيقيون في العالم لن يسمحوا بسقوطها” بايدي الاميركيين والاسرائيليين، على حد قوله.
ومنذ بدء النزاع السوري، نشرت صحيفة “الاخبار” التي تملك صلات جيدة على خط حلفاء دمشق، مرات عدة كلاما للاسد نقلته عن زوار لبنانيين يلتقيهم الرئيس السوري.
وشن الطيران الاسرائيلي الجمعة والأحد الماضيين غارات على مواقع عسكرية في دمشق وقربها، قال مسؤول اسرائيلي انها استهدفت صواريخ ايرانية معدة لحزب الله، في حين قالت دمشق انها مراكز تابعة للقوات المسلحة.