وثائق وتحقيقات
Google+
مقالات الرأي
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
التكتل الجديد ضد طهران
الحقيقة فاجأتنا التحولات بسرعتها. فمنذ إعلان واشنطن قرارها ضد حكومة إيران، بدلت بريطانيا وألمانيا موقفهما،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

دراسات: 6 ملايين عامل يمني في 2012م و10.6 مليون عام 2030

السبت 10 أغسطس 2013 10:26 مساءً الحدث - صنعاء

 

كشفت الاتجاهات المستقبلية لحجم قوة العمل ازدياد قوة العمل إلى حوالي 6ملايين عامل عام 2012 م كما يتوقع أن تصل إلى 10.6 مليون نسمة عام 2030م وبمعدل مشاركة تبلغ 35 % بينما يشكل السكان غير النشطين اقتصاديا 5.1 مليون نسمة والسكان الدارسين 1.8 مليون نسمة.

 

وتتوقع اتجاهات عرض القوى العاملة أن يرتفع إجمالي الداخلين الجدد إلى سوق العمل اليمني من مختلف المخرجات التعليمية من 228 ألفاً عام 2010م إلى 379 ألف عامل في 2030م مما يعني ضرورة توفير أكثر من 200 ألف فرصة عمل لاستيعاب هذه الأعداد وللحفاظ على معدل البطالة عند مستواه الحالي.

 

وكانت دراسة حديثة قالت إن تقديرات مسح الطلب على القوى العاملة توقعت دخول نحو 188 ألف شخص سنوياً إلى سوق العمل في حين لم تزد الطاقة الاستيعابية السنوية للمنشآت الاقتصادية الخاصة والحكومية عن 50 ألف شخص في العام.

 

وأشارت الدراسة التي أعدها المدير الوطني لوحدة تحليل معلومات سوق العمل بوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل الدكتور فضل علي مثنى أن عدد الداخلين الجدد إلى سوق العمل قد بلغ نحو 206 آلاف شخص في حين أن الطاقة الاستيعابية لسوق العمل لم تزد عن 55 ألف فرصة عمل فقط.

 

المصدر: الثورة نت