حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مناقشات لإنشاء المؤسسة الوطنية لحماية حقوق الإنسان في اليمن

الأربعاء 18 فبراير 2009 07:25 مساءً

عقد مساء أمس الأربعاء الموافق 18فبراير 2009م اجتماعاً مشتركاً بين مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان والمؤسسة العربية لمساندة قضايا المرأة والحدث تم فيها الوقوف أمام الجهود التي تجري من أجل إنشاء وقيام المؤسسة الوطنية لحماية حقوق الإنسان في اليمن كإطار وطني يعني بقضايا حقوق الإنسان في اليمن استناداً إلى مبادئ باريس الدولية المقرة من الجمعية العامة للأمم المتحدة .

وقد تم الوقوف أمام نتائج اللقاء الموسع الذي عقد في المؤسسة العربية لمساندة قضايا المرأة والحدث يوم الاثنين الماضي والذي جرت فيه مناقشات واسعة ومفيدة تم فيه التأكيد على مبادئ باريس مع التأكيد أيضاً على وجود العديد من  المحاذير فيما يتعلق بقيام ( المؤسسة الوطنية لحماية حقوق الإنسان ) وتم تقديم العديد من الملاحظات والمقترحات والآراء والأفكار التي يمكن بها التضييق على هذه المحاذير .

حيث تم الاتفاق على مواصلة هذه المناقشات والحوارات وتبادل الآراء من خلال عدد من الفعاليات والأنشطة التي تستهدف بلورة المقترحات والآراء والأفكار والمحاذير مما يساهم في تقديم رؤى واضحة ومحدده للجهات المعنية بقيام هذه المؤسسة الوطنية وبالذات  المفوضية الأوربية الراعية لتنفيذ هذه المهمة .  

وقد أكد اللقاء المشترك بين مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان والمؤسسة العربية لمساندة قضايا المرأة والحدث على أهمية استيعاب تلك الأفكار والآراء والمقترحات في إطار مزيد من البحث والمناقشات مع أهمية الاستفادة من ذوي الكفاءة العلمية والخبرات وأراء ومساهمات منظمات المجتمع المدني المعنية والناشطة في مجال حقوق الإنسان ..