حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
الإحتلال الجنوبي!
اليوم اتصل بي العزيز "منير اليافعي" ابو اليمامة وقال لي ايش رايك تجي معنا معزومين"غداء" عند مدير دائرة شئون
العاجزان وعباقرة اليمن!
العاجزان وعباقرة اليمن!أوائل الجمهورية سافروا على حسابهم الشخصي باعوا ذهب أمّهاتهم كي يسافروا وكمرتبّاتٍ
لكم مفاتيح الجنة.. ولهم مفاتيح الفلة
مقتل قائد جبهة الحدود التابع للحوثيين وخليفة الملصي، اللواء ناصر القوبري. قتل اليوم حسب إعلان جماعة
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

السعودية تقدم 200 ألف دولار لليمن لترحيل اثيوبيين الى بلدهم

الخميس 14 نوفمبر 2013 09:14 صباحاً الحدث - متابعات

 أشاد رئيس بعثة مجلس التعاون في اليمن بالدور الانساني الذي تقوم به اليمن في توفير الرعاية للاجئين اليها من منطقة القرن الأفريقي بالرغم من أوضاعها الاقتصادية الصعبة.

وأكد السفير سعد العريفي ، في بلاغ صحفي أن دول مجلس التعاون وبالرغم من أنها ليست من الدول الموقعة على الاتفاقية الدولية للجوء حرصت على تقديم كافة أوجه الدعم المتاح لمساعدة اليمن في التخفيف من حدة التداعيات التي فرضها التنامي المتصاعد لظاهرة اللجوء والهجرة المختلطة ، الذي مثل عبئاً اضافياً على كاهل الاقتصاد اليمني ، وهو ما دفع دول المجلس وفي إطار مساعيها المستمرة لدعم مقومات الأمن والاستقرار في اليمن الى ايلاء المزيد من الاهتمام بمساعدة الحكومة اليمنية على مواجهة استحقاقات التوافد المتصاعد لافواج اللاجئين من منطقة القرن الافريقي الي الاراضي اليمنية ، ودعم امكانياتها في ترحيل بعض هؤلاء الوافدين وإعادتهم الى بلدانهم من قبيل مبادرة المملكة العربية السعودية بتقديم " 200" الف دولار لدعم عملية ترحيل اعداد من المهاجرين الاثيوبيين غير الشرعيين الى دولتهم اثيوبيا .

واعرب رئيس بعثة مجلس التعاون عن تطلع دول المجلس في أن يتم ترجمة التوصيات التوافقية التى خلص اليها المؤتمر الاقليمي للجوء والهجرة المختلطة من خلال تعزيز أطر التعاون والتنسيق بين دول المنطقة للحد من التداعيات الانسانية والامنية الناجمة عن تصاعد ظاهرة اللجوء والهجرة غير الشرعية .