حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

النقابات التربوية تعلن بدء الإضراب الشامل من يوم الأحد وتحمل الحكومة المسؤولية

الجمعة 22 نوفمبر 2013 09:47 صباحاً الحدث - صنعاء

 عبرت النقابات التربوية عن أسفها الشديد لفشل اللقاء الذي جمع النقابات بوزراء (التربية – الخدمة – المالية) اليوم الخميس وذلك بسبب إصرار ممثلي الحكومة على المماطلة والتسويف والتأجيل والترحيل بحقوق التربويين القانونية المعتمدة بقوانين ولوائح وقرارات أصدرتها الحكومة.

وقالت النقابة العامة للمهن التربوية والتعليمية ونقابة المهن في بلاغ صحفي تلقى المؤتمرنت نسخه منه: إن هذا الأمر لم يدع للنقابات التربوية خياراً سوى الاستمرار في تنفيذ المرحلة الثالثة من برنامجها الاحتجاجي، المتمثل في الإضراب الشامل ابتدءاً من يوم الأحد 24/11/2013.

وحملت النقابات التربوية حكومة الوفاء كامل المسئولية عما سيترتب على هذا الإجراء من أثار سلبية على الطلاب والطالبات والعملية التعليمية.

وحذرت النقابة كافة السلطات المركزية والمحلية في مختلف محافظات اليمن من اتخاذ أية إجراءات تعسفية ضد التربويين بسبب الإضراب الذي هو حق قانوني مكفول في جميع التشريعات النافذة مؤكدة أنها ستواجه أي تعسف بحزم وصرامة ومزيد من التصعيد.

ودعت النقابات في بلاغها الصحفي كافة التربويين إلى تنفيذ الإضراب الشامل ورصد الصفوف لانتزاع حقوقهم المصادرة. 

داعية مجلس النواب ومؤتمر الحوار الوطني وكافة المنظمات والنقابات إلى التضامن وتحمل المسئولية في ردع هذه الحكومة عن المضي في مصادرة الحقوق وتجاهل مصالح أبناء الوطن.