حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مبادرة إحسان الشبابية تسعى لوضع خطط تأخذ بيد طفل *الحدث *

الخميس 28 نوفمبر 2013 08:25 مساءً الحدث - خاص

يعتبر دار الأحداث المكان الأمن بالنسبة للأطفال في نزاع مع القانون أذا إنها تهدف إلى إصلاح و تقويم هؤلاء الأطفال من خلال المتابعة القانونية والنفسية لغرس قيم أخلاقية جديدة تتناسب مع معاير المجتمع ضمن منظومة الأمن المجتمعي.
لذلك يجب تهيئة الظروف المناسبة لاحتواء الاطفال ؛ لخلق نقلة نوعية في حياة هذه الفئة من الأطفال خاصة وان وجودهم في ظروف سيئة يُبقي احتمالية كبيرة للخطر واردة ؛ ناتجة عن احتكاك الاحداث وتأثرهم ببعض والذي قد ينتج عنه تعلم الحدث لكل القضايا المخالفة للقانون ؛ فيخرج من الدار عبئاً ثقيلاً على المجتمع والدولة أو على الاقل عودتهم إلى نفس السلوكيات ألتي كانت سبباً في دخولهم الدار .
لذلك يتوزع مشروعنا الى ثلاث مراحل :
1- ماقبل وصول الطفل الحدث الى دار الاحداث.

2- اثناء وصول الطفل الحدث الى دار الاحداث .
3-مابعد مغادرة الطفل الحدث دار الاحداث.

المرحلة الاولى .

*الهدف العام
إعادة ترميم وتحديث وتأهيل دار الأحداث.
أولاً: المساحة الخارجية

الاهداف الجزئية

1- رفع السور بمسافة لا تسمح للحدث بالهروب منه ليعيشوا في نطاق الدار بأمان دون الخوف من فرارهم ووضعهم بحواجز قد تضيق بهم.
2- تفعيل الحوش الخارجي باعتباره منطقة يتنزه فيها الطفل وذلك من خلال تشجيره و توفير كراسي للاستراحة وغيره .

3-وضع كشك للحراسة بجانب الباب.
4- رسم الحيطان المحيطة بالدار برسومات معبرة وهادفة .
5- تحديث وتأهيل الملعب الرياضي وتوفير المستلزمات الرياضة للملعب من كرات القدم والسلة والشباك................الخ .
6-اعادة تأهيل ورش التدريب والنجارة وذلك من خلال اضافة مكائن وصيانة بعضها وتوفير كل المستلزمات الضرورية لتشغيلها .

أُبرز توصياتنا في هذه المرحلة .
1-اضافة وحدة سكنيه وتوفير كل ما يلزم لتهيئتها ليتم من خلالها توسعة الدار لغرض فصل الاحداث حسب القضية المرتكبة واختلاف السن ؛ ليسهل بذلك توعيتهم وتنميتهم وتقليل المخاطر الناتجة عن احتكاكهم .
2- توفير وسائل نقل خاصة بالدار وذلك لنقل الاحداث الى مستشفى متفق عليه في حالة تعرض الحدث لما يضر بصحته وايضاً لأجراء الفحوصات الدورية للحدث نفسة.
3-إضافة مصلى وصالة رياضية وهذا يتوقف على مسألة اضافة الوحدة السكنية بالإمكان اضافتهما بنفس الوحدة او انشاء مباني مستقلة لذلك عبر استغلال المساحة الخارجية .

ثانياً: التصميم الداخلي .

1-إعادة طلاء الدار بشكل عام واستخدام الألوان والرسومات التي تتلاءم نفسياً مع الطفل والاستعانة على ذلك بمنظمات وخبراء في هذا المجال .
2- وضع إحدى الغرف وتهيئتها لتكون غرفة لاستقبال الحدث عند إحالته للدار لمساعدته على تخطي الأزمة النفسية التي تتولد لديه اثناء وصوله للدار.
3-إعادة صيانة السلالم من تلحيم وطلاء وغيره.
4-اضافة مكتبة تضم مجموعة من الكتب والتي تفيد في ارشادهم وتوعيتهم بالطريقة التي تتناسب مع وضعهم .
5-إعادة سباكة الدار لأنها متلفة بشكل عام وتوفير كل الملحقات الازمة .
6- توفير الادوات الكهربائية الناقصة وصيانة البعض مثل السخانات وغيرها واستبدال التالفة منها.
7- تأثيث الدار بشكل كامل وذلك من خلال توفير كلاً من الموكيت والبطانيات ،المخدات، الأغطية، الإسفنج،...............الخ
8- توفير متطلبات النجارة من صيانة وطلاء للدواليب والابواب الخشبية وكراسي التعليم وغيره .

9- صيانة وتوفير ابواب الالمنيوم للغرف والحمامات وفواصل الغرف واستبدال الزجاج المكسر للنوافذ وفواصل الغرف أيضاً وتوفير اسلاك الحماية من البعوض والحشرات.
10- توفير بعض الإلكترونات والاجهزة الكهربائية الهامة مثل ثلاجات الماء، ثلاجة طعام، تلفاز، دفيدي ،غسالة .
11- تأهيل غرفة التدريب بشكل انسب عوضاً عن الغرفة السابقة.

12- توفير مستلزمات الخياطة لدار البنات كتوفير( الخيوط، الأقمشة، الإبر...............الخ) .
13 توفير أدوات المطبخ الداخلي من دولاب واحتياجات ...................الخ
14-توفير متطلبات الإسعافات الأولية من اطباء وصندوق إسعافات.

2- المرحلة الثانية .
اثناء وصول الطفل الحدث الى دار الاحداث .

الهدف العام
إقامة برامج توعية إرشادية توجهيه نأمل من خلالها تأهيل الحدث والكادر المشرف.

الاهداف الجزءئية .

1-تنفيذ برامج إرشادية وتثقيفية وترفهيه تساعد أطفال الحدث على الانخراط في المجتمع عند مغادرتهم لهذا الدار والاستعانة بذلك على منظمات وجهات متخصصة مثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة (UNICEF)، مؤسسة إبحار للطفولة والإبداع، جمعية أصدقاء الطفولة، المنظمة اليمنية لرعاية حقوق الإنسان......الخ.

2-استقطاب مدربين وخبراء لعمل دورات تدريبة متنوعه ومتكررة( النفسية، الاجتماعية ، الثقافية ،الدينية ،وكيفية تطوير الذات......الخ).

3- إقامة دورات تدريبية للكادر المشرف ليكتسب من خلال ذلك كيفية التعامل مع الحدث وعكس الصورة الايجابية لان ضعف الكادر داخل هذا الدار قد يكون مرجعه ضعف الإمكانية البشرية وانعدام الوعي العقابي والإصلاحي لدى العاملين فيه.
4- متابعة الجهات المعنيه لتوفير كادر يعمل على تدريبهم على بعض الحرف مثل ورش الحام والنجارة _ بعد ان قمنا بتأهيلها_ وتنفيذ الخطط المناسبة لذلك بالإضافة الى التقييم المستمر لنسبة الاستفادة من ذلك .

المرحلة الثالثة :

*الهدف العام
متابعة الحدث المتابعة الكلية بعد خروجه من الدار وتحقيق الشراكة الاجتماعية في تنمية وبناء الاطفال.

*الاهداف الجزئية.
1-توعية الأسرة والمجتمع بأهمية الطفولة وذلك من خلال برامج اعلامية ومنشورات ورقية يتم توزيعها وتنفيذ برامج اذاعية نستهدف فيها المدارس والاماكن العامه .

2- تقديم برامج ايضاً لإلحاق الحدث بالاخصائيين النفسيين لمساعدة الحدث على على تجاوز عقبة المجتمع بعد خروجه من الدار ومساعدته على حل مشاكله إلى حين يتم التأكد بأنه قادر على حل مشاكله بمفردة لتجنب وقوعه في الانحراف مجدداً بعد خروجه من الدار