الحدث الرياضي
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الفيفا ترفض احتجاج تونس وتؤكد تأهل الكاميرون

الخميس 28 نوفمبر 2013 09:05 مساءً الحدث - خاص
رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) رسمياً، اليوم الخميس، الاحتجاج الذي كان الاتحاد التونسي لكرة القدم قد تقدّم به بشأن مشاركة لاعبَين كاميرونيَين في مباراة إياب الدور الفاصل للتصفيات القارية بين الكاميرون وتونس المؤهلة لكأس العالم 2014.

وقال الناطق الرسمي باسم الاتحاد التونسي لكرة القدم نبيل الدبوسي -في تصريحات صحفية- إن الاتحاد التونسي تلقى بعد ظهر اليوم الخميس رسالة رسمية من الفيفا تُبلغه فيها رفض الاحتجاج الذي كان الاتحاد التونسي قد تقدّم به ضد منتخب الكاميرون. وأوضح أن هذا الرفض يعني تأكيد تأهيل المنتخب الكاميروني لنهائيات كأس العالم بالبرازيل، وإنهاء آمال تونس في الترشّح لهذه الدورة.

وقال الاتحاد الدولي لكرة القدم إن المنتخب الكاميروني لم يرتكب مخالفة لقوانين الاتحاد خلال لقائه بتونس.

وكان الاتحاد التونسي لكرة القدم قد تقدّم باحتجاج رسمي إلى الفيفا ضد نظيره الكاميروني، وذلك في أعقاب مشاركة لاعبين اعتبرهما غير مؤهلين، في إياب الدور الحاسم من التصفيات الأفريقية المؤهلة لمونديال البرازيل، التي جمعت المنتخبين في 17 نوفمبر/تشرين الثاني الحالي بالكاميرون، وانتهت بهزيمة المنتخب التونسي بأربعة أهداف مقابل هدف.

واحتج الاتحاد التونسي لكرة القدم على طريقة منح الجنسية الكاميرونية للاعبَين جوال ماتيب -لاعب فريق شالكه الألماني- وإيريك موتينغ -لاعب فريق ماينز الألماني- مستنداً في ذلك إلى فصل في القانون الكاميروني يمنع ازدواجية الجنسية، على اعتبار أن اللاعبين يحملان الجنسية الألمانية.

وأثار هذا الاحتجاج -الذي قبلته الـفيفا من حيث الشكل- أمل التونسيين في إمكانية ترشّح منتخب بلاهم للمرة الخامسة إلى نهائيات كأس العالم، وذلك رغم الهزيمة الثقيلة التي مُني بها.

وكانت تونس قد تأهلت إلى الدور الحاسم من التصفيات بعد قبول احتجاجها على أحد لاعبي منتخب الرأس الأخضر، وذلك بعد أن انهزمت أمام هذا المنتخب بنتيجة (2-صفر).

وشهدت التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم تسع حالات احتراز من قبل المنتخبات المشاركة، وأقرت الفيفا للكاميرون بأحقيته بنقاط لقائه مع توغو بعد إشراك الأخير لاعبا بطريقة غير قانونية، علما أن اللقاء انتهى بفوز توغو (2-صفر).