أدب وثقـافة
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

ضَاعَتْ دِمَشْقُ وضِعتُ بين خرابها…

الأحد 29 ديسمبر 2013 07:21 مساءً الحدث - محمد جربوعة

 

قالت (هلكْنا).. لم نجدْ ما نأكلُ

ضاقت علينا الحالُ .. ماذا نفعلُ؟

أفبَعدَ عزّ الشامِ نرجع هكذا

نقتاتُ عُشْبَ الأرضِ أو نتسوّلُ ؟

جاوزتُ سبعيني .. تعِبْتُ..مريضةٌ

والقلبُ لحمٌ .. كم تُرى يتحمّلُ ؟

أوَهكذا أُنْهِي حَيَاتِي … حسرتي

جوعانةً ومريضةً أتوسّلُ ؟

لَوْلا المُكابَرةُ التي في داخِلِي

لمدْدتُ كفّي للذي قد يبذلُ

الشيبُ يمنعني .. وذِكرى عزّنا

وعيون أبنائي .. وذلٌّ يقتلُ

في الليل ألقي الرأس فوق وسادتي

وأروحُ أُصْعِدُ في الخيالِ وأُنزلُ

وأقول: ( يا الله شيبي متعَبٌ )

ويسيل من عينيّ ماء أكحلُ

أمُّ الرجال أنا، أأُصبحُ هكذا

مسكينةً في شيبتي ( أتبهدلُ )؟

لا دفءَ يغمرني .. فقدتُ مكانتي

والشيء إن فقدَ المكانةَ يُهمَلُ

ماذا سأُنزلُ يا ترى عن كاهلي

ليخفّ حملي ؟..كل جسمي مُثقَلُ

أنا لم أكن أدري بأنّ حياتنا

سَتُدِيْرُ ظَهْرَ الصَّفْوِ أو تَتَبَدّلُ

ضَاعَتْ دِمَشْقُ وضِعتُ بين خرابها

وتفرّقَ الشملُ الجميل الأوّلُ