ثقافة وفنون
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

صباحية شعرية نظمها مركز الإعلام الثقافي cmc وحضرها الدكتور المقالح‎

الأربعاء 29 يناير 2014 06:19 مساءً الحدث - صنعاء

 في صباحية شعرية نظمها مركز الإعلام الثقافي cmc ..

الدكتور عبدالعزيز المقالح يؤكد أن الشعر هو الملاذ الروحي واللغوي لمعالجة أوجاع وآلام المواطنين

 

صنعاء - 
أكد رئيس المجمع العلمي اللغوي اليمني شاعر وأديب اليمن الكبير الدكتور عبد العزيز المقالح أن الشعر هو الملاذ الروحي واللغوي لمعالجة أوجاع وآلام المواطنين.

وقال الدكتور المقالح في مفتتح صباحية شعرية لكوكبة من الشعراء الشباب ، نظمها مركز الإعلام الثقافي ،اليوم ، بمركز الدراسات والبحوث اليمني :" لم يتبق لنا اليوم سوى الشعر، وكل شيء أصبح في واقعنا لا يسر، وينبغي أن نقطع به شوطاً نخفف به عن آلامنا جميعاً وآلام الوطن وآلام المواطنين، خصوصاً في هذه الفترة العصيبة التي نتمنى جميعاً أن تنقشع وأن نبدأ مرحلة جديدة من التسامح والتعايش والتعامل مع الجميع" .

واعتبر مبادرة مركز الإعلام الثقافي في هذا التوقيت إنقاذ حقيقي لهذا الإعلام الذي غرقنا فيه منذ خمسين عاماً أو يزيد حد قوله .. منوها بجهود المركز في خلق حراك ثقافي.

و أشارت رئيس مركز الإعلام الثقافي وداد البدوي إلى أن الصباحية تأتي ضمن أنشطة المركز لرفع و تطوير قدرات الإعلاميين والعاملين في مجال الثقافة وتفعيل النشاط الثقافي والأدبي للإسهام في بناء وعي المجتمع وإبراز المواهب الشبابية في شتى المجالات.

وأكدت : إننا اليوم على مشارف الولوج إلى الدولة المدنية وينبغي أن نؤسس لبيئة ثقافية حاضنه تسهم في تعزيز الولاء الوطني ودعم الشباب والمبدعين . و دعت الجميع إلى تضافر الجهود والمشاركة في بناء الدولة المدنية من خلال الثقافة والفنون والإبداع وبخاصة القصيدة التى تجمع الناس حولها وليس بالبندقية حد تعبيرها .

وفي الصباحية التي قدمها الشاعر منير الرفاعي تلا مجموعة من الشعراء الشباب وهم " أنور داعر، ومحمود العكاد، ونبيلة الشيخ " نماذج من قصائدهم الشعرية عبرت عن الهموم التي يعيشها الشعب اليمني وتطلعاته نحو بناء اليمن الجديد القائم على العدالة والمساواة وسيادة القانون.

وألقيت مداخلة نقدية للكاتبة والناقدة الدكتور منى المحاقري عن أساليب القصائد الشعرية التي قدمها الشعراء الثلاثة ، وما تناولته من هموم جسدت الواقع المرير الذي يعيشه الشعب اليمني في ظل الأوضاع الراهنة .

الجدير بالذكر أن مركز الإعلام الثقافي CMC منظمة مدنية ثقافية إعلامية غير حكومية وغير ربحيه ، ويركز  في عمله على الجوانب التي تنهض بالثقافة والإعلام و إثراء الساحة الثقافية والفنية وإبراز المواهب الشبابية ، وخدمة القضايا التنموية والحقوقية والاجتماعية والإنسانية وحرية التعبير..






 
سبأ نت