من هنا وهناك
Google+
مقالات الرأي
فكروا خارج"علبة القنوط"
مع انهيار مدننا العربية على وقع ضربات الروس والأمريكيين والإيرانيين والإرهابيين، يجد العربي روحه تنهار قطعة
الإحتلال الجنوبي!
اليوم اتصل بي العزيز "منير اليافعي" ابو اليمامة وقال لي ايش رايك تجي معنا معزومين"غداء" عند مدير دائرة شئون
العاجزان وعباقرة اليمن!
العاجزان وعباقرة اليمن!أوائل الجمهورية سافروا على حسابهم الشخصي باعوا ذهب أمّهاتهم كي يسافروا وكمرتبّاتٍ
لكم مفاتيح الجنة.. ولهم مفاتيح الفلة
مقتل قائد جبهة الحدود التابع للحوثيين وخليفة الملصي، اللواء ناصر القوبري. قتل اليوم حسب إعلان جماعة
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

صخرة عملاقة بحجم 3 ملاعب كرة قدم تتجه نحو الأرض

السبت 15 فبراير 2014 11:05 مساءً الحدث - صنعاء

 أعلن علماء الفلك أن كويكباً يعادل حجمه ثلاثة أضعاف حجم ملعب لكرة القدم على وشك أن يمر بالقرب من الأرض في 17 من الشهر الجاري فبراير، ويسير الكويكب بسرعة 43 ألف كلم بالساعة نحو الأرض.


وذكر العلماء أنه لا داعي للذعر من هذه الصخرة، ودعوا العالم لمشاهدتها عبر الإنترنيت، وذلك بواسطة كاميرات موقع "slooh.com"، أو بتحميل التطبيق الخاص بالموقع على أجهزة الآيباد، وذلك بحسب موقع هوف بوست تيتش.

ويتابع الموقع الذي يثبت كاميراته في السماء فوق جزر الكناري بشكل روتيني، حركة الكواكب الخطيرة، والتي تسبب أضرارا خطيرة إذا ارتطمت بالأرض، ويهدف الموقع أيضاً إلى زيادة الوعي حول مخاطر الكويكبات وتجنيد أفراد من الجمهور للمساعدة في عمليات المسح للسماء، وذلك عبر التلسكوبات الروبوتية.

ويقول بول كوكس المدير التقني والباحث في شركة scholl "إن اكتشاف هذه الكويكبات وخطرها في بعض الأحيان يكون قبل أيام فقط من توجهها نحو الأرض، ونشرنا هذه الحملة لمشاركة الناس في عملية المراقبة عبر الروبوتات لمساعدتنا في مراقبة هذه الصخور الفضائية والتنبه لخطرها قبل وصولها إلى الأرض".

ويأتي مرور هذا الكويكب الجديد والمعروف باسم (NEA) 2000 EM26، بعد مرور عام على انفجار كويكب على بعد 30 مترا تقريباً فوق تشيليابينسك في روسيا، والذي أسفر عن إصابة أكثر من 1000 شخص.