حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

روايات عم طفل كوم يعقوب الذى قتل لطلب فدية 200 الف جنيه من والده بالكويت

الأحد 23 فبراير 2014 04:34 مساءً الحدث - خاص

 زيدان القنائى

 
رصد فريق منظمة العدل والتنمية لحقوق الانسان برئاسة نادى عاطف  وقائع مثيرة حول  جريمة مقتل طفل قرية كوم يعقوب بابو تشت  شمال قنا على غرار مقتل الطفلة البورسعيدية زينة  مما يؤكد تصاعد مؤشرات الجريمة التى ترتبط بالدوافع الاقتصادية بمصر .
 
ورصد فريق منظمة العدل والتنمية  ولجنة تقصى الحقائق  بقنا روايات عم الطفل وتحريات اجهزة البحث الجنائى حول الواقعة  التى  اودت بحياة التلميذ يوسف حسين شاكر الذى تم قتله على يد تنظيم عصابى من الاحداث.
 
وروى عم الطفل خلف الله شاكر  للمنظمة وهو يعمل محاسب بدولة الكويت من 21 عام تفاصيل الجريمة الماساوية لقتل يوسف البالغ من العمر 12 عان ومتفوق دراسيا وحصل على 955 بامتحانات نصف العام بالصف السادس الابتدائى بعد ان اتفق ثالاثة من جيرانه وهم  محمد عمر محمد حسين22 عام راسب ثانوية عامة واحمد حسين محمد حسين 15 عام واسلام ناجى 18 عام على خطفه وطلب فدية 200 الف جنيه.
 
 تفاصيل الواقعة تعود عندما اتفق الثلاثة على الاتصال باقارب الطفل يوم الاربعاء الماضى تمام الساعة 1 ظهرا مستغلين عدم وجود والده الذى يعمل بالسعودية وابلغوا والدته تليفونيا بان رائد الفصل ينتظره امام الوحدة الصحية بكوم عقوب  لتسليمه النتيجة  لتطلب منه والدته التوجه الى هناك وعندما اتصل به الاهل فى تمام الثامنة مساءا وجدوا التلفون مغلق لكن احد اطفال الجيران ابلغهم بانه كان يقف مع احد القتلة الثلاثة .
 
ورصدت المنظمة تحريات المباحث وقصة قتل الطفل من واقع التحريات بان قام  الثلاثة من الذئاب البشرية باصطحاب  الطفل الى شقة مهجورة بالدور الرابع على بعد 100 متر من منزله ملك لعم الخاطف وحسب رواية منقذ الجريمة  من واقع المحضر رقم 650 لسنة 2014 ادارى ابو تشت قاموا بخنق التلميذ واودعوه 5 ساعات بالشقة ليقوموا بعدها بربطه بجوال وتغطية جثته بقش القصب واكياس بلاستيك ودفنها بمصرف مياه على بعد 200 متر من منزلهم .
 
 اتصل احد القتلة يدعى محمد عمر الذى اعترف بارتكاب الجريمة بعم الطفل بالكويت بعد 4 ايام من رحلة البحث عن الطفل ليطلب فدية 200 الف جنيه لتتوالى الاتصالات على مدار 3 ايام ويسجل احداها لكن القاتل دفن التليفون بالرمال داخل الجبل لتتعرف اجهزة المباحث على  مكان التليفون وتحديد الاشارة وتستخرجه على بعد 7 كم من القرية.
 
منظمة العدل والتنمية التى ترصد تفاصيل  الجريمة البشعة تطالب بسن ثوانين لاعدام  قتلة الاطفال وكل من يرتكب تلك الجرائم مع تعديل قوانين الاجراءات الجنائية بمصر كما تطالب باعدام القتلة الثلاثة وقتلة الطفلة زينة  ايضا.