حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
فكروا خارج"علبة القنوط"
مع انهيار مدننا العربية على وقع ضربات الروس والأمريكيين والإيرانيين والإرهابيين، يجد العربي روحه تنهار قطعة
الإحتلال الجنوبي!
اليوم اتصل بي العزيز "منير اليافعي" ابو اليمامة وقال لي ايش رايك تجي معنا معزومين"غداء" عند مدير دائرة شئون
العاجزان وعباقرة اليمن!
العاجزان وعباقرة اليمن!أوائل الجمهورية سافروا على حسابهم الشخصي باعوا ذهب أمّهاتهم كي يسافروا وكمرتبّاتٍ
لكم مفاتيح الجنة.. ولهم مفاتيح الفلة
مقتل قائد جبهة الحدود التابع للحوثيين وخليفة الملصي، اللواء ناصر القوبري. قتل اليوم حسب إعلان جماعة
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

طفل يتعرض للتعذيب بوحشية من قبل والده ببيت الفقيه، ومناشدات لحقوق الانسان باليمن

الثلاثاء 25 فبراير 2014 08:25 صباحاً الحدث - الجمهورية نت

 تعرض طفل في السادسة من عمره بمديرية بيت الفقيه بمحافظة الحديدة للتعذيب بوحشية من قبل والده الذي لم يرحم طفولته وقام بالاعتداء عليه دون أدنى رحمة في جريمة بشعة يندى لها الجبين،   وقال شهود عيان بالمديرية بأن الطفل«. خ . ح . ق » يبلغ من العمر 6 سنوات من منطقة عبادي بيت الفقيه تعرض السبت الماضي للتعذيب الوحشي من قبل والده الذي قام بضربه وتعذيبه مما تسبب في إحداث نزيف حاد في جفن عينه دون أدنى رحمة أو شفقة ولم يقم بإسعافه إلى المستشفى دون معرفة دوافع وأسباب ذلك التعذيب ..   وأشاروا بأن والده ضربه ضرباً مبرحاً ، ويبدو أن كل الضرب الذي قام به لم يشف غليله، فأخذ آلة حديدية وقام بخزق أحدى عينيه بأسلوب وحشي مقزز ولم يتسن لنا من معرفة صحة تلك المعلومة إلا أن الأهالي أكدوا لنا ذلك، وأكد عدد من أهالي المنطقة في اتصالات هاتفية بأن والد الطفل يقوم ما بين الحين والآخر بممارسة الأعمال الشاقة ضد أبنائه وضربهم بطرق وحشية وسط بكائهم وصراخهم ويمنعهم من الذهاب إلى المدرسة ويقوم بإجبارهم بالعمل في المزارع ورعاية المواشي معتبرين ذلك من الانتهاكات الإنسانية التي لا يمكن السكوت عنها   .. أهالي المنطقة في قرية عبادي ببيت الفقيه بمحافظة الحديدة اعتبروا هذا التقرير بلاغا إلى النائب العام ووزيرة حقوق الأنسان ووزارة الداخلية والمنظمات الحقوقية وناشدوا الجهات المعنية إلى سرعة التدخل لحماية الطفل وبقية اخوته الصغار من وحشية والدهم، مؤكدين بأنه يمارس على أبنائه صنوفا من العذاب والوحشية ويمثل خطراً كبيراً في حال لم يتم ردعه ومعاقبته على فعلته الغير إنسانية حد وصفهم .