حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
التكتل الجديد ضد طهران
الحقيقة فاجأتنا التحولات بسرعتها. فمنذ إعلان واشنطن قرارها ضد حكومة إيران، بدلت بريطانيا وألمانيا موقفهما،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مجموعة من الصحف والمواقع الالكترونية تطلق مبادرة وطنية لمواجهة ثقافة التطرف والتعصب المذهبي

السبت 22 مارس 2014 07:09 مساءً الحدث - صنعاء

 تعتز م مجموعة من الصحف والمواقع الاخبارية الالكترونية اليمنية اطلاق المبادرة الوطنية للاعلام لمواجهة ثقافة العنف والتطرف والتعصب الحزبي والمذهبي والمناطقي ونشر وتعزيز قيم الحوار 

والتسامح والوفاق والتعايش والسلام الاجتماعي بين ابناء الوطن الواحد ,وتشكيل وصناعة رأي عام محلي وخارجي ضد النزاعات السياسية المسلحة ومعيقي التسوية السياسية في اليمن .
ومن المتوقع ان يعقد اول اجتماع للمجموعة خلال اليومين القادمين لتشكيل لجنة تحضيرية والتي ستضم في عضويتها الى جانب رؤساء تحرير الصحف والمواقع الالكترونية علماء ورجال دين 
واساتذة جامعات ومفكرين وادباء ومثقفين للاعداد والتحضير لاطلاق واشهار المبادرة .

جدير بالاشارة الى ان مجموعة المبادرة الوطنية للاعلام تضم (20) موقعا الكترونيا وصحيفة مستقلة ومنها ( صحيفة الاضواء - صحيفة حشد - صحيفة اتجاهات - صحيفة الخلاصة - المشهد اليمني - صحيفة الحدث - حشدنت - اخبار الساعة - مصادرنت - نبراس برس نت - البعث نت - حواربرس - الفجر الجديد - الاضواء نت -  اتجاهات اون لاين - شهارة نت - يمن سوبر )  و باب المبادرة الوطنية  مفتوحا لمن يرغب في الانضمام اليها شريطة ان يكون  المتقدم عضوا في نقابة الصحفيين اليمنيين بالنسبة للعاملين في المواقع الالكترونية .

من ناحية ثانية  قال ناشرورئيس تحرير صحيفة الاضواء علي احمد الاسدي رئيس رابطة الصحافة القومية ان اغلاق المواقع الالكترونية التي تروج لثقافة الكراهية والعنف الطائفي والمذهبي والسياسي افضل 
بكثير من استمرار ها عامل تهديد لامن واستقرار ووحدة اليمن وسلمه الاجتماعي .

واشار الاسدي في تصريح صحفي الى ان محركات البحث اليمنية التي تتبع عدد من المصممين اليمنيين تتحمل الجزء الاكبر من المسؤلية لانها تروج لتلك المواقع الالكترونية و تمارس  الصحافة والاعلام بعيدا عن المعايير المهنية والثوابت الوطنية  فضلا عن كون القائمين عليها ليسوا صحفيين وغير منتسبين لنقابة الصحفيين اليمنيين ولايتبعون مرجعيات وطنية او حزبية وغير مؤهلين اخلاقيا ووطنيا ويعملون بالاجر اليومي  مستغلين سقف الحرية والهامش الديمقراطي الواسع وتسامح قيادة الدولة  وهو ما يعد كارثة ليس على الصحافة اليمنية وحسب وانما  على حاضر ومستقبل اليمن.

ولفت الاسدي الى ان استمرار هذه المواقع غير المهنية تعمل في مجال الصحافة يشكل خطرا كبيرا لايقل فداحة عن خطر المليشيات الحزبية التي تحمل السلاح وتعيق التسوية السياسية وبناء اليمن الجديد .

ودعا الاسدي اصحاب هذه المواقع الالكترونية الى العمل بقول الرسول عليه الصلاة والسلام : (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا او ليصمت ) .. وفي حديث شريف : ( ليس منا من دعا الى عصبية) .. وقوله : ( الفتنة نائمة لعن الله من ايقظها) . . وان يكونوا سفراء ورسل امن وامان وسلام  وعوامل مساعدة في بناء اليمن الجديد .

وطالب رئيس رابطة الصحافة القومية كافة اليمنيين والاحزاب ومنظمات المجتمع المدني بنبذ العنف ونشر وترسيخ ثقافة الحوار والتسامح والتعايش والسلام الاجتماعي بعيدا عن التمترس خلف 
الاحزاب والشعارات الطائفية والمناطقية التي لاولن تنتج سوى الحقد والكراهية والتفرقة والخراب والدمار والجهل والتخلف .