حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
هزيمة مشروع "تريزا ماي" لا يقابله انتصار لمشروع آخر
أسفر تصويت مجلس العموم البريطاني ( البرلمان) على خطة رئيسة الوزراء "تريزا ماي" بشأن كيفية الخروج من الاتحاد
تقارب أردوغان مع الأسد!
التسابق الملحوظ على دمشق بين قيادات مثل السودانية والتركية يتوافق مع التطورات السياسية على الأرض، هو مجرد
ديناميات المفاوضات من أجل السلام
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر 
ماذا يعني مرافقة غريفيث لوفد المليشيات الى السويد؟
لا أعتقد أن تدليل ومراضاة ومرافقة المبعوث لوفد المليشيات الحوثية الى السويد يفيد السلام في شيء .. بالعكس هو
إنه وطن لا حقل ألغام
إنه وطن لا حقل ألغام محمد جميح كفوا عن الخلافات حول علي عبدالله صالح الآن على الأقل...كفوا عن الخلافات حول
السلام صعب المنال
كتبت توكل كرمان مقالة في واشنطون بوست ضد الحرب في اليمن ختمتها بجملة: كفاية تعني كفاية. قالت إن هذه الجملة هي
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الشفافية اليمنية تدشن مشروع "نساء ضد الفساد" بورشة عمل تستهدف سيدات أعمال

الثلاثاء 01 أبريل 2014 08:18 مساءً الحدث - خاص

 عقدت المجموعة اليمنية للشفافية والنزاهة الأثنين ورشة عمل حول " اشراك سيدات الأعمال في جهود مكافحة الفساد" بمشاركة 30 سيدة أعمال من محافظات يمنية مختلفة.

وتهدف الورشة إلى تعريف المشاركات بالتشريعات الوطنية والاتفاقيات الدولية لمكافحة الفساد وأثره ومخاطرة على القطاع الخاص وذلك في سبيل تعزيز قدرات المرأة بشكل عام وسيدات الأعمال اليمنيات بشكل خاص في جهود مكافحة الفساد باليمن.

وفي كلمة ألقاها سالم محمد سالمين،  وكيل وزارة الصناعة والتجارة لقطاع التجارة الخارجية، تحدث فيها حول امكانية استئصال الفساد الموجود في اليمن باعتباره العدو الأول والحقيقي للتنمية.

وعبر سالمين عن شكره للفرع الوطني لمنظمة الشفافية الدولية باليمن وذلك لاهتمامها بمشاركة وزارة الصناعة في هذه الورشة واصفا إياها بالهامة كونها "تهدف إلى تسليط الضوء على دور أهم شرائح المجتمع في مكافحة الفساد وهي شريحة النساء تقديراً لما يقدمنه من جهود جبارة في دعم التنمية الشاملة".

وقال سالمين " إننا نتمنى أن تتوحد جهود شركاء التنمية كلاً من الحكومة والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني لتحقيق التنمية التي نسعى إليها جميعاً وباعتقادي أن هذه الورشة هي وسيلة حقيقية لتوحيد هذه الجهود".

وتعتبر هذه الورشة بمثابة التدشين لأنشطة مشروع "نساء ضد الفساد" والذي تنفذه الشفافية اليمنية بالتزامن مع فروع منظمة الشفافية الدولية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. 

ويهدف مشروع "نساء ضد الفساد" إلى دعوة الجهات الحكومية والمؤسسات الأكاديمية وقطاع الأعمال إلى التركيز على النوع الاجتماعي عند وضع الاستراتيجيات والسياسات الوطنية والقطاعية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد.