حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
سؤالان يمنيان
من الواضح أن هناك رغبة أميركية، وإن من زاوية إنسانية، في إنهاء الحرب الدائرة في اليمن. الدليل على ذلك كلام
مكاسب إيران في أزمة خاشقجي
منذ بداية أزمة مقتل جمال خاشقجي وإيران تتحاشى التعليق واتخاذ المواقف الرسمية، وإن كانت وسائل إعلامها جعلت
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الشفافية اليمنية تدشن مشروع "نساء ضد الفساد" بورشة عمل تستهدف سيدات أعمال

الثلاثاء 01 أبريل 2014 08:18 مساءً الحدث - خاص

 عقدت المجموعة اليمنية للشفافية والنزاهة الأثنين ورشة عمل حول " اشراك سيدات الأعمال في جهود مكافحة الفساد" بمشاركة 30 سيدة أعمال من محافظات يمنية مختلفة.

وتهدف الورشة إلى تعريف المشاركات بالتشريعات الوطنية والاتفاقيات الدولية لمكافحة الفساد وأثره ومخاطرة على القطاع الخاص وذلك في سبيل تعزيز قدرات المرأة بشكل عام وسيدات الأعمال اليمنيات بشكل خاص في جهود مكافحة الفساد باليمن.

وفي كلمة ألقاها سالم محمد سالمين،  وكيل وزارة الصناعة والتجارة لقطاع التجارة الخارجية، تحدث فيها حول امكانية استئصال الفساد الموجود في اليمن باعتباره العدو الأول والحقيقي للتنمية.

وعبر سالمين عن شكره للفرع الوطني لمنظمة الشفافية الدولية باليمن وذلك لاهتمامها بمشاركة وزارة الصناعة في هذه الورشة واصفا إياها بالهامة كونها "تهدف إلى تسليط الضوء على دور أهم شرائح المجتمع في مكافحة الفساد وهي شريحة النساء تقديراً لما يقدمنه من جهود جبارة في دعم التنمية الشاملة".

وقال سالمين " إننا نتمنى أن تتوحد جهود شركاء التنمية كلاً من الحكومة والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني لتحقيق التنمية التي نسعى إليها جميعاً وباعتقادي أن هذه الورشة هي وسيلة حقيقية لتوحيد هذه الجهود".

وتعتبر هذه الورشة بمثابة التدشين لأنشطة مشروع "نساء ضد الفساد" والذي تنفذه الشفافية اليمنية بالتزامن مع فروع منظمة الشفافية الدولية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. 

ويهدف مشروع "نساء ضد الفساد" إلى دعوة الجهات الحكومية والمؤسسات الأكاديمية وقطاع الأعمال إلى التركيز على النوع الاجتماعي عند وضع الاستراتيجيات والسياسات الوطنية والقطاعية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد.