أدب وثقـافة
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الجنس والمخدرات .. قيم سلبية يمررها الإعلام الغربي عربياً يكشف عنها كتاب الإعلام والقيم

الأحد 29 مارس 2009 06:28 مساءً

كشف كتاب الإعلام والقيم عن مجموعة من الحقائق المخيفة المنتشرة في ساحة الإعلام الغربي والتي بدأت تتسلل عبر الإعلام العربي إلى المنطقة العربية في ظل تجاهل غير مقصود ومقصود في أحايين أخرى.

 

 

وقد أوضح الكتاب والذي قام بتأليفه الإعلامي ماجد الغامدي إلى أن عدداً من القيم السلبية بدأت تتسلل إلى عالمنا العربي سببها ما وصل إليه بعض مثقفينا من معتقدٍ بالغ أن الأمة العربية والإسلامية يجب أن تسير على خطى الغرب حتى في قيمه رغم أن التاريخ يحطى لنا أن أي أمة انهارت في أخلاقها وقيمها الاجتماعية فإنها ستنهار تماماً مهما بلغت من القوة العلمية والمعرفية ولذا فإن سقوط الغرب قريب لانهيارهم القيمي.

 

 

وقد سرد المؤلف في كتابه الإعلام والقيم مجموعة من النماذج والأمثلة لعدد من القيم السلبية والخطيرة ومن ذلك الترويج لتجارة المخدرات والتي ارتفع عدد متناوليها في العالم إلى 200 مليون شخص، إضافة إلى العلاقات الجنسية خارج دائرة الزواج الشرعي، والاعتداءات الجنسية في الجيش الأمريكي حيث أثبتت عدد من الإحصائيات التي تناولها الكتاب أن اعتداءً جنسياً يتم كل دقيقتين داخل الأراضي الأمريكية.

 

 

كما سرد الكتاب عدداً من النماذج السلبية للقيم الغربية البعيدة عن قيمنا ومعتقداتنا ومن ذلك الاستغلال الجنسي للأطفال، والانتحار، وغيرها.

 

 

يعد كتاب الإعلام والقيم من الكتب الثرية في مجاله فقد قدّم له أكثر من 30 عالماً ومفكراً وإعلامياً من مختلف التوجهات والاتجاهات الفكرية إيماناً من الجميع بأنه مهما اختلفت المشارب والمآرب فإن القيم هي الأصل الواحد الذي عليه يتحد الجميع