إقتصـاد وتنمية
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

السلطات السعوديـة تحتجز في منفذ الطوال 120 قاطرة محملة بالمنتجات الزراعية اليمنية

السبت 02 مايو 2009 06:57 مساءً

كشف مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي عن احتجاز السلطات السعودية أكثر من 120 قاطرة محملة بالمنتجات الزراعية اليمنية في منفذ الطوال السعودي.

وأوضح المركز أن السلطات السعودية فرضت شروط جديدة مفاجئة على المصدرين، ما أدى إلى تكدس الكثير من المنتجات وتعرض بعضها للتلف".

 

وتلقى المركز عبر " برنامجه لمساندة المنتجين والمصدرين ومقره عبس " شكاوى من المصدرين أنهم دفعوا 2000 ريال سعودي كغرامات عن كل قاطرة، والتزموا بتلبية الشروط الجديدة التي تم فرضها وعلى رأسها وضع " طبليات خشبية" تحت المنتجات ...

 

وتضمنت الشكاوى أن القاطرات ظلت في المنفذ ما يزيد عن ثلاثة أيام، ما كبد المصدرين خسائر كبيرة، ووصل سعر الكرتون المانجو " 5 كيلوا " إلى 7 ريال سعودي.

 

وعبر المصدرين عن استغرابهم للشروط الجديدة، وقالوا " كان من المفترض إبلاغ المصدرين اليمنيين بهذه الإجراءات قبل شهرين من بدء موسم التصدير، كما طالبوا بسرعة الإجراءات في منفذ الطوال السعودي".

وتضمنت الشكاوى استياء المصدرين من تجاهل الجهات المعنية بالمنتجات الزراعية وتصديرها، وقالوا : وزارة الزراعة والري والجهات الحكومية ذات العلاقة تتعامل مع ما يواجهه المصدرين بنوع من اللامبالاة".

 

ووجهوا انتقادات لتلك الجهات مطالبين بسرعة إبرام بروتكولات تعاون مع دول عربية مختلفة كالأردن وسوريا ولبنان لتصدير فاكهة المانجو.

وكان المركز قد أعلن عن تأسيس برنامج مساندة للمنتجين والمصدرين عبر منفذ حرض خلال اللقاء التشاوري الأول للمنتجين والمصدرين الزراعيين والسمكيين عبر منفذ حرض المنعقد في مديرية عبس مطلع مارس الماضي، وشارك فيه أكثر من 250 من كبار المنتجين والمصدرين في محافظتي الحديدة وحجة، ويديره منسق المركز في محافظة حجة عيسى الراجحي.