حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

تدشين حملة المناصرة .. أهالي معتقلي جوانتاموا لرئيس الجمهورية : أبناءنا في عنقك

الخميس 31 يناير 2008 03:38 مساءً

ناشد محمد فرحان المجيدي رئيس الجمهورية العمل من أجل سرعة الإفراج عن المعتقلين اليمنيين في جوانتناموا وخاطبهم قائلاً : إن إخواننا وأبناءنا المعتقلين في أمانة في أعناقكم .

جاء ذلك في كلمة  المجيدي التي ألقاها عن أسر المعتقلين أثناء افتتاح حملة مناصرة للمعتقلين اليمنيين في جوانتناموا بندوة قانونية نظمها فريق هود بالتعاون مع المنظمة اليمنية لتنمية المجتمع وإتحاد نساء اليمن في محافظة تعز ، وتحدث خلالها عن مأساة أخوه المعتقل والكيفية التي تم اعتقاله بها .

وشارك في الندوة التي عقدت صباح اليوم تحت عنوان ( معتقلي جوانتامو ومعاناتهم بين القانون الدولي  والمسئولية الوطنية ) على قاعة اتحاد نساء اليمن  الدكتور محمد الدرة عميد كلية الحقوق في جامعة تعز مقدماً ورقة بعنوان " الوضع القانوني لمعتقلي جوانتناموا في ضوء التشريع الوطني " فيما قدم الدكتور أحمد الحميدي ورقة أخرى بعنوان " معتقلي جوانتناموا في ضوء القانون الدولي " قال خلالها أن معتقل جوانتناموا وصمة عار في جبين الإنسانية إذ أن الجميع مشترك في جريمة هذا المعتقل .

وكانت الأستاذة سعاد العبسي رئيسة فرع اتحاد نساء اليمن بتعز قد قدمت  ورقه بعنوان " دور المجتمع المدني في تجاه المعتقلين في جوانتناموا " تطرقت إلى الدور الذي تضطلع به المنظمات المدنية في مناصرة المعتقلين وتأييد الحشد الدولي كنوع من الضغوط نحو أمريكا للمطالبة بإغلاق المعتقل .

وفي هذه الأثناء تنظم الحملة ورشة عمل للخطباء تحت عنوان " الخطيب ودوره في مناصر المعتقلين اليمنيين في جوانتامو ) ومن المقرر أن ينظم السبت القادم اعتصام رمزي لأسر المعتقلين أمام مبنى المحافظة .

وتهدف الحملة إلى تسليط الضوء على قضية المعتقلين في سجن جوانتناموا  وباجرام وغيرها من السجون السرية الأمريكية وإبراز معاناتهم والتعاون مع الحكومة اليمنية للقيام بواجبها تجاه مواطنيها المعتقلين والمطالبة بسرعة الإفراج عنهم