من هنا وهناك
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

معمر يمني يؤدي امتحانات الشهادة الأساسية بذمار !

الجمعة 26 يونيو 2009 07:19 مساءً

التقدم في العمر لم يثبط همة وإصرار الحاج عبد المغني الجلال البالغ من العمر 80 عاما، على مواصلة تعليمه حتى وأن كان ذلك يستدعي مزاملة طلاب بسن أحفاده في المرحلة التعليمية الأساسية.

 

خوض الحاج عبد المغني من مديرية عنس محافظة ذمار امتحانات الشهادة الأساسية أثار انتباه الكثيرين من المراقبين والمشرفين على سير العملية الامتحانية، الذين لم يكن أي منهم يتوقع أن يشاهد طالب في عمر الشيخوخة في قاعة امتحانات هذه الشهادة التي يتقدم لها عادة أطفال مادون سن البلوغ .

 

ولهذا تسيطر على المراقبين الذين يتعاقبون على مراكز الامتحان الدهشة عندما يشاهدوه للوهلة الأولى في قاعة الامتحان وسرعان مايتجهوا لفحص وثائق الحاج الجلال للتأكد" من سلامتها قبل أن يسلموا بالأمر ويكبروا في هذا الشيخ المسن إصراره على مواصلة تعليمه في هذا السن .

 

ويقول مدير إدارة الإعلام بمكتب التربية والتعليم بذمار عضو اللجنة الفرعية للامتحانات بالمحافظة محمد علي المثالي " إن مشرف الامتحان بالمديرية تفاجئ خلال زيارته للمركز الامتحاني بمدرسة الغريرة بمديرية عنس محافظة ذمار الأربعاء الماضي بوجود الحاج عبد المغني الجلال البالغ يؤدي امتحانات مادة اللغة الإنجليزية مع زملائه في القاعة.

 

ويوضح المثالي في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن مشرف المديرية طلب من الطالب الجلال أبراز بطاقة دخول الامتحان والوثائق الدالة على انه طالب، والتي بينت سلامة وصحة إجراءات التحاقه بالتعليم النظامي.

 

وأعتبر المثالي هذه الحالة حالة نادرة تشهدها محافظة ذمار،إن لم يكن اليمن بشكل عام، وتؤكد حرص اليمنيين على تلقي ونيل العلم حتى وأن كانوا في سن الشيخوخة عملا بالحكمة القائلة "تعلم العلم من المهد الى اللحد".