حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

أهالي شهداء وجرحى حي الحصبة يطالبون السلطة بتقديم القتلة للعدالة وتعويض المتضررين

الجمعة 23 مايو 2014 07:21 مساءً الحدث - خاص
 
 
 أحيا اليوم الجمعة أهالي شهداء وجرحى العدوان على حي الحصبة في الذكرى الثالثة للعدوان على الحي في
23/5/2011م، والتي تمثل ذروة أحداث الثورة الشبابية الشعبية التي أراد صالح حرف
مسارها السلمي إلى مسار العنف والحرب الأهلية بالاعتداء على حي الحصبة، فقد أدى أهالي
حي الحصبة صلاة الجمعة في شارع الحصبة جولة الغرفة التجارية والصناعية، وفي خطبة
الجمعة وجه الخطيب رسائل بمطالب أهالي الحي إلى السلطة، وتمثلت بسرعة تقديم القتلة
إلى العدالة لنيل جزائهم الرادع، ومعالجة الجرحى ورعاية أسر الشهداء وتعويض
المتضررين من أهالي الحي تعويض ماديا لممتلكاتهم وأموالهم وبيوتهم التي دمرها
العدوان الغاشم حسب تعبيره، وأكد خطيب الجمعة على ضرورة إن تقوم الدولة بحماية امن
المواطن المكفولة دستورا وقانونا وتوفير الخدمات الضرورية من الماء والكهرباء، كون
ذلك من المصالح الكلية التي أتى بها الإسلام من حفظ الأنفس والأموال والأعراض وقال
الخطيب نحن أهالي الحصبة اعتدي علينا في بيوتنا ونحن آمنين اعتداء غاشماً دون أي
مبرر فقد قتل من أبنائنا وإخواننا أكثر من 162 شهيداً وأكثر من 400 جريح. وطالب
أهالي حي الحصبة أمانة العاصمة ممثلة بأمينها العام عبد القادر هلال بالإيفاء
بوعوده التي قطعها بسرعة صرف التعويضات.                                               

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها