حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
كذب في مجلس حقوق الإنسان
تعرفون الطفل الذي فجر الحوثيون منزله في أرحب في 2014؟ تذكرون دموعه المنهمرة على أطلال منزله المهدم؟ غيوم الأسى
اليمن… الحُديدة بين وعــد التحالف ووعيــده
لا نعلمُ مَــا الذي سيُــغري المواطنين اليمنيين بمدينة الحُـــديدة الساحلية ليتعاونوا مع قوات التحالف
رأي البيان الحُديدة طريق السلام
التعنت الحوثي، ومراوغته، وهروبه من استحقاق السلام، بتغيّبه عن مشاورات جنيف، أسبابها معروفة بوضوح للقاصي
كلما عرفت اليمن.. أدركت كم تجهله
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
ملاحظات مختصرة حول "تقرير الحالة"
- كل ما يمكن أن يقال بشأن التقرير الذي صدر مؤخراً حول حالة حقوق الانسان في اليمن أنه حشد كل الأخطاء الكبيرة
أخبار الحمقى والمغفلين!
مللتم- بالتأكيد- من أخبار الحوثي وإيران، وهادي والتحالف، والبغدادي والظواهري، والسنة والشيعة وأخبار
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

أهالي شهداء وجرحى حي الحصبة يطالبون السلطة بتقديم القتلة للعدالة وتعويض المتضررين

الجمعة 23 مايو 2014 07:21 مساءً الحدث - خاص
 
 
 أحيا اليوم الجمعة أهالي شهداء وجرحى العدوان على حي الحصبة في الذكرى الثالثة للعدوان على الحي في
23/5/2011م، والتي تمثل ذروة أحداث الثورة الشبابية الشعبية التي أراد صالح حرف
مسارها السلمي إلى مسار العنف والحرب الأهلية بالاعتداء على حي الحصبة، فقد أدى أهالي
حي الحصبة صلاة الجمعة في شارع الحصبة جولة الغرفة التجارية والصناعية، وفي خطبة
الجمعة وجه الخطيب رسائل بمطالب أهالي الحي إلى السلطة، وتمثلت بسرعة تقديم القتلة
إلى العدالة لنيل جزائهم الرادع، ومعالجة الجرحى ورعاية أسر الشهداء وتعويض
المتضررين من أهالي الحي تعويض ماديا لممتلكاتهم وأموالهم وبيوتهم التي دمرها
العدوان الغاشم حسب تعبيره، وأكد خطيب الجمعة على ضرورة إن تقوم الدولة بحماية امن
المواطن المكفولة دستورا وقانونا وتوفير الخدمات الضرورية من الماء والكهرباء، كون
ذلك من المصالح الكلية التي أتى بها الإسلام من حفظ الأنفس والأموال والأعراض وقال
الخطيب نحن أهالي الحصبة اعتدي علينا في بيوتنا ونحن آمنين اعتداء غاشماً دون أي
مبرر فقد قتل من أبنائنا وإخواننا أكثر من 162 شهيداً وأكثر من 400 جريح. وطالب
أهالي حي الحصبة أمانة العاصمة ممثلة بأمينها العام عبد القادر هلال بالإيفاء
بوعوده التي قطعها بسرعة صرف التعويضات.                                               

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها