إقتصـاد وتنمية
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

اليمن: 133 مليون دولار من البنك الدولي لإنشاء طريق يربط الشمال بالجنوب

الثلاثاء 03 يونيو 2014 05:27 مساءً الحدث - صنعاء
أعلن البنك الدولي عن تقديم منحة بقيمة 133 مليون دولار، لمساندة خطة الحكومة اليمنية لربط، المناطق الشمالية والجنوبية، من خلال طريق سريع، يمتد لمسافة 710 كيلومترات.
 
وذكر البنك الدولي في بيان مساء أمس الاثنين، أن هذا المشروع هو أكبر مشروعات البنية التحتية في تاريخ اليمن. وتعاني اليمن من أزمة مالية كبيرة، وعجز كبير في الموازنة العامة للدولة هذا العام.
 
وقالت وزارة المالية في اليمن نهاية كانون أول (ديسمبر) الماضي، إن نسبة العجز في مشروع الموازنة العامة للدولة لعام 2014 مرتفعة، وتفوق النسب الآمنة التي من الممكن تمويلها .
 
وأضاف البنك، أن المشروع سيلعب دورا محوريا في العملية الانتقالية، التي تشهدها البلاد من خلال التصدي للأسباب الأساسية وراء حالة عدم الاستقرار، مثل تعذر الحصول على الفرص الاقتصادية وتباطؤ عملية التكامل الوطني، كما انه سيساهم في إعادة بناء القاعدة الاجتماعية والاقتصادية للبلاد.
 
وقال رئيس مجموعة البنك الدولي جيم يونج كيم، إن هذا المشروع أكثر من مجرد تمهيد طريق فهو سيساهم بتحقيق النمو والاستقرار لمستقبل التنمية في اليمن وسائر المنطقة، وهو ما يعطي معنى للإنجازات السياسية ويظهر ما بإمكان السلام أن يحققه، مضيفاً ان "هذا هو السبب الذى يدفعنا للعمل على حشد الموارد، وبناء الشراكات، لدعم مثل تلك المشاريع التحوّلية."   
 
وتواجه الحكومة اليمنية، عددا من جماعات العنف التي تشكل تهديدا للاستقرار الداخلي، ففي حين ينشط تنظيم القاعدة في محافظات جنوبية عديدة (أبين ، شبوة ، حضرموت)، بدأت جماعة الحوثي بالتوسع في محافظات شمال الشمال اليمني و تهاجم مواقعا للجيش.
 
وعانت اليمن لعقود من مشكلات جمه بين الشمال، والجنوب، اليمنى هددت أكثر مرة بانفصالهما.
 
وأوضح البيان أن المنحة ستمول، تمهيد القطاع الأول والحيوي من الطريق السريع، مضيفا أنه بالتعاون مع مشروع موازٍ بقيمة 320 مليون دولار يموله الصندوق السعودي للتنمية، سيتمكن المشروعان بشكل مبدئي من تمهيد طريق بطول 140 كيلومترا، يربط بين مدينة عدن الساحلية ومدينة تعز التي تقع على بعد 250 كلم جنوب العاصمة صنعاء.
 
وسيربط القطاع الأول للطريق السريع بين منطقتين في جنوب وشمال اليمن، ليعبر ثلاث محافظات تضم 20 في المئة من فقراء اليمن.
 
ووفقا للبنك الدولي، فإن اليمن البالغ عدد سكانه حوالى 25 مليون نسمة، يعد من الدولة الأشد فقرا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بنسبة فقر تصل إلى 42.8 في المئة، ووصلت مستويات سوء التغذية بين الأطفال إلى حوالي 59 في المئة العام 2011.
 
وتوقع البيان، أن يستكمل الطريق السريع خلال ثلاث إلى أربع سنوات، وأن يوفر 4 آلاف فرصة عمل (ما يوازي حوالى 1.28 مليون يوم عمل)، كما يوفر المشروع فرصاً للمقاولين اليمنيين، ولموفري السلع والخدمات المختلفة، كما يتضمن تدريب وزارة الأشغال العامة اليمنية ورفع كفاءتها في إدارة الطريق الجديد.
 
وتوقع صندوق النقد الدولي، في تقرير سابق أن يبلغ عجز الموازنة في اليمن 6.7 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي في العام الجاري و6.6 في المئة في العام المقبل، وأن يبلغ رصيد الحساب الجاري ناقص 1.5 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي في العام الجاري وناقص 2.7 في المئة في العام المقبل.
 
وتقدر موازنة العام 2014، العجز الكلي بحوالى 646 بليون ريال (3 بليون دولار) يعادل حوالى 8.4 في المئة من إجمالي الناتج المحلي.

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها