الحدث الرياضي
Google+
مقالات الرأي
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
سؤالان يمنيان
من الواضح أن هناك رغبة أميركية، وإن من زاوية إنسانية، في إنهاء الحرب الدائرة في اليمن. الدليل على ذلك كلام
مكاسب إيران في أزمة خاشقجي
منذ بداية أزمة مقتل جمال خاشقجي وإيران تتحاشى التعليق واتخاذ المواقف الرسمية، وإن كانت وسائل إعلامها جعلت
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

نقطة التعادل تفصل المانيا واميركا عن الدور المقبل

الأربعاء 25 يونيو 2014 08:07 مساءً الحدث - متابعات

يسعى المنتخب الالماني الى التأهل الى الدور المقبل برفقة المنتخب الاميركي عندما يتقابلا مساء  غدا الخميس على ضمن الجولة الاخيرة لدوري المجموعات ضمن نهائيات كأس العالم 2014 .

يدخل المنتخب الالماني اللقاء وعنيه على نقطة النقاط الثلاث لكي تكون زعامة المجموعة لصالحه او في حال تعادله مع الاميركي ستكون ايضاً لصالحه وتأهل الاثنين معاً الى دور الستة عشر خاصة ان فارق الاهداف تصب لصالح المانشافات.

يأتي الماكينات الالمانية بعد الفوز العريض في الجولة الاولى على المنتخب البرتغالي بأربعة اهداف مقابل لاشيء بسبب تألق لاعب خط الوسط توماس مولر والتعادل في المباراة الثانية امام المنتخب الغاني بهدفين مقابل هدفين .

وفي الطرف الاخر يدخل المنتخب الاميركي الذي يحمل نكهة المانية بمدربه كلينسمان يأمل في التأهل والاستمرار في المونديال وتأتي الولايات المتحدة بعد الفوز في الجولة الاولى على غانا بهدفين مقابل هدف والتعادل الاخير امام البرتغال بهدفين مقابل هدفين .


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها