حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

منظمة سواسية : الجريمة البشعة التي اُرتكبت في حق الطفلة "شيماء" تظهر مدى قبح روح مرتكبها المجردة من الإنسانية

الاثنين 30 يونيو 2014 12:46 صباحاً الحدث - صنعاء
قالت منظمة سواسية لحقوق الانسان انه وفي ظل غياب دور الدولة في الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين والانفلات الأمني الكارثي ، وتعثر تحقيق العدالة في دار القضاء ، وتجميد العمل بالنصوص القانونية ،انهيار القيم و الأخلاق ، فإنه من المؤكد أن تتفشى الجرائم بمختلف درجاتها وأنواعها لتُرتكب في حق الأبرياء صغاراً وكباراً دون استثناء .
 
وأكدت منظمة سواسية في بيانها الصادر بان الجريمة البشعة التي اُرتكبت في حق الطفلة "شيماء شهاب مهيوب" البالغة من العمر (8) سنوات تظهر مدى قبح روح مرتكبها المجردة من الإنسانية ، وتطلق ناقوس الخطر لأخذ الحيطة من قبل جميع المواطنين والحذر بسبب ما وصلت إليه بعض نفسيات البشر العدوانية التي برزت للسطح مستغلة الوضع المتردي وعدم وجود رادع قوي سواء من الدولة أم من المجتمع .
 
وجاء في بيان المنظمة ومن منطلق الواجب الإنساني فإننا منظمة سواسية لحقوق الإنسان نعلن استنكارنا لهذا الفعل الوحشي الواقع على طفلة بريئة في عمر الزهور ، ونطالب الجهات الحكومية المختصة بسرعة البحث والتحري والتحقيق في هذه الجريمة وملابساتها والقبض على مرتكبها / مرتكبيها وتقديمهم للعدالة .
 
ونوهت منظمة سواسية لحقوق الانسان إلى أن المجتمع أصبح غير آمن جراء انتشار مثل هذه الجرائم لتعدد الدوافع المؤدية لارتكابها وأسبابها ناهيك عن أنها تقوض الأمن والسكينة العامة مما يستدعي الأمر معه اهتمام الدولة بفرض الأمن لحماية المواطنين بشكل أكبر ونؤكد لحماية المواطنين .
 
 
اقرأ المزيد من عدن الغد | منظمة سواسية : الجريمة البشعة التي اُرتكبت في حق الطفلة "شيماء" تظهر مدى قبح روح مرتكبها المجردة من الإنسانية.

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها