حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
لكم مفاتيح الجنة.. ولهم مفاتيح الفلة
مقتل قائد جبهة الحدود التابع للحوثيين وخليفة الملصي، اللواء ناصر القوبري. قتل اليوم حسب إعلان جماعة
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

دعا الاعلاميين لمناصرة حملة مساعدة سكان بيوت الصفيح بالحديدة ولحج

الأربعاء 19 أغسطس 2009 05:05 مساءً

دعا الأستاذ خالد عايش رئيس الملتقى الوطني لحقوق الإنسان رجال الإعلام والصحفيين وكافة المؤسسات الإعلامية الرسمية والحزبية والمستقلة لمناصرة حملة مساعدي سكان الصفيح بمحافظتي الحديدة ولحج الذي بدأت أغسطس الجاري وسينتهي في أكتوبر 2009م

وقال عايش أن حملة مناصرة ساكني بيوت الصفيح هي تحالف مجتمعي مكون من الملتقى الوطني لحقوق الإنسان ومؤسسة تمكين شباب الريف ومبادرة الأمل  ومؤسسة التنمية الطبية وتعمل هذه الحملة بتمويل من مؤسسة السي اتش اف الدولية والحملة هي خاصة بسكان بيوت الصفيح لمناصرتهم وإيصال معاناتهم إلى الجهات المعنية كالسلطات المحلية ومن أجل إبراز قضية سكان بيوت الصفيح لأجل المساهمة في تحسين الحياة لديهم والمضي نحو وضع يتلاءم مع الحقوق الإنسانية منوها إلى أن هذه الحملة تحتاج إلى تكثيف إعلامي واستشعارا بالمسؤولية الملقاة على عاتق رجال الصحافة والإعلام لمناصرة هذه الفئة المحرومة كثيرا .

من جهته أوضح الأستاذ عبد الحكيم نعمان منسق الحملة بمحافظة الحديدة أن حملة مناصرة ومساعدة ساكني بيوت الصفيح هي محاولة للتعاون مع السلطة المحلية في إدراج هذه التجمعات ضمن خطط التنمية للمشاريع الحكومية للعام 2010م  والحملة قد نفذت لقاءات مع سكان هذه التجمعات وجرى انتخاب ممثلين عنهم للتواصل معهم وبحث ودراسة أوضاعهم .بالإضافة إلى زيارات نفذتها الحملة إلى منظمات المجتمع المدني لإيجاد قاعة شعبية مناصرة كما قمنا بزيارة إلى صناع القرار في محافظة الحديدة والتقينا بأمين عام المجلس المحلي للمحافظة الأستاذ حسن احمد الهيج الذي ابدي تفاعلا غير محدود للمناصرة وأكد لنا أن السلطة المحلية في كامل الاستعداد للتعاون مع الملتقى في هذه الحملة .

وأضاف عبد الحكيم أن الحملة تستعد حاليا لعقد لقاء مع الإعلاميين وممثلي المؤسسات الإعلامية لتكوين فريق إعلامي مناصر لقضية سكان الصفيح والمساعدة في نشر معاناتهم واشكالياتهم  ...